أين يتواجد الجنود الألمان في مناطق العالم المختلفة؟

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-01-09 10:11:36 - اخر تحديث: 2018-01-13 23:00:55

الجيش الألماني هو جيش برلماني. هذا يعني أن كل مهمة عسكرية في الخارج تحتاج بالضرورة إلى موافقة ممثلي الشعب. حاليًا يوجد تفويض برلماني من البوندستاغ


شعار المركز الألماني للإعلام

لما مجموعه 13 مهمة في مختلف أنحاء العالم. وقد قام البوندستاغ في أواخر كانون الأول/ديسمبر بتمديد سبع من هذه المهمات، ولكن مبدئيًا لمدة ثلاثة أشهر فقط. حيث أن هذا يعتبر حلا مؤقتًا بسبب عدم إمكانية التوصل حتى الآن إلى تشكيل ائتلاف حكومي جديد، منذ انتخابات البوندستاغ الأخيرة في أيلول/سبتمبر 2017. رغم ذلك يُعَوّل الشركاء مثل الناتو والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي على الدعم الألماني في المهمات المشتركة. "ألمانيا تجسد الموثوقية"، حسب تأكيد وزيرة الدفاع أورسولا فون دير لاين، عندما تقدمت إلى البوندستاغ بطلب الموافقة على تمديد المهمات الخارجية.
هذه هي أهداف تلك المهمات الخارجية السبع ووظائف الجيش الألماني ضمنها:

أفغانستان: مهمة الناتو الداعمة
الهدف: إعادة الإعمار، ضمان الاستقرار والسلام في أفغانستان. تقديم الدعم من أجل التوسع في البنى الأمنية الوطنية.
مهمات الجيش الألماني: تقديم المشورة وتأهيل القوى الأمنية الأفغانية مع مراعاة مركز الثقل في العاصمة كابول، وتأمين حركة الطيران الحربي في مزار الشريف، والاستطلاع وتحليل الصور الجوية، إضافة إلى دعم جهود المساعدات الإنسانية وحماية العناصر المدنية المشاركة في هذه المهمات.
عدد الجنود الألمان: 980 عنصر هو الحد الأقصى المحدد لهذه المهمة. حاليا يوجد 885 جنديا و85 جندية في هذه المهمة.

البحر المتوسط: مهمة الناتو في حراسة البحر
الهدف: تأمين الجناح الجنوبي لحلف الناتو عبر مراقبة منطقة البحر المتوسط باستخدام الطائرات والسفن. استبيان الأزمات والكشف عن النشاطات الإرهابية ومواجهتها، والحيلولة دون تهريب السلاح. مهمة حراسة البحر تقوم عند الحاجة بدعم مهمات أخرى في البحر المتوسط، مثل المهمة التي يقوم بها الاتحاد الأوروبي مثل مهمة حماية ملاحة البحر المتوسط المعروفة باسم "سوفيا" ضد شبكات تهريب الأفراد.
مهمات الجيش الألماني: تقديم التقارير عن الأوضاع من خلال دوريات بحرية وطلعات جوية بطائرات أواكس، ومراقبة السفن المشكوك فيها والقيام بعمليات الإنقاذ عند الحاجة، إضافة إلى القيادة والتأهيل.
عدد الجنود الألمان: الحد الأقصى 650، ويوجد حاليا 153 جنديا و16 جندية.
    
سورية والعراق: مهمة محاربة داعش
الهدف: يقوم التحالف الدولي الذي يضم 60 بلدا بمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي "داعش".
مهمات الجيش الألماني: مراقبة المجالين البحري والجوي باستخدام طائرات تورنادو، وتحليل وتقييم الصور، وتأمين التموين الجوي بالوقود، إضافة إلى مرافقة القوة البحرية المتعددة الجنسيات في البحر المتوسط بغية حمايتها.
عدد الجنود الألمان: الحد الأقصى 1200 جندي، ويوجد حاليا بشكل فعلي 179 جنديا و20 جندية في هذه المهمة.

مهمة محاربة تنظيم داعش: قاعدة ألمانية في الأردن
العراق: مهمة تأهيل وتدريب
الهدف: تقوية ودعم الجيش العراقي وقوات البيشمركة الكردية في حربهما مع ميليشيات داعش الإرهابية، التي رغم تراجعها في العراق وسورية، مازالت تشكل تهديدا للأمن في المنطقة.
مهمات الجيش الألماني: تأهيل وتدريب قوات الأمن العراقية والكردية وتقديم المشورة لها، في مناطق أربيل، إضافة إلى تقديم المعدات العسكرية والأسلحة.
عدد الجنود الألمان: الحد الأقصى لعدد المشاركين في هذه المهمة هو 150، ويوجد حاليا 132 جنديا و12 جندية.
    
مالي: مهمة الأمم المتحدة "مينوسما"
الهدف: المساعدة على عودة الاستقرار إلى البلاد بعد الحرب الأهلية التي اندلعت إثر الانقلاب في عام 2012. حوالي 13000 جندي من أصحاب القبعات الزرق للأمم المتحدة يعملون من أجل ضمان السلام وحماية حقوق الإنسان، إضافة إلى الوساطة بين الفرقاء المتنازعين، كما يعملون على مراقبة وقف إطلاق النار.
مهمات الجيش الألماني: الاستشارات والتأهيل والقيادة والاستطلاع والنقل الجوي وإمداد الطائرات بالوقود جوا، إضافة إلى تقديم الخدمات الطبية وحماية الإرث الثقافي ودعم بعثة الاتحاد الأوروبي في مالي.
عدد الجنود الألمان: الحد الأقصى 1000 جندي، ويوجد حاليًا 923 جنديًا و43 جندية.

الجيش الألماني في مالي: "نلقى إقبالا وترحيبا كبيرين"
السودان: مهمة الأمم المتحدة "أوناميد"
الهدف: حماية السكان المدنيين ودعم اتفاق السلام المنعقد في 2006 حول الأزمة بين الحكومة السودانية ومجموعات مختلفة من السكان في مناطق دارفور غربي البلاد.
مهمات الجيش الألماني: تقديم الخبراء في اللوجستية وأنظمة المعلوماتية، والمعدات التقنية وخدمات النقل والخدمات الصحية.
عدد الجنود الألمان: الحد الأقصى 50 جنديًا، ويتواجد حاليًا خمسة جنود وجنديتان فقط.

جنوب السودان: مهمة الأمم المتحدة "أونميس"
الهدف: ضمان التعايش السلمي بين دولتي السودان وجنوب السودان، وحماية السكان المدنيين وضمان وصول المساعدات الإنسانية، إضافة إلى مراقبة وقف إطلاق النار.
مهمات الجيش الألماني: تقديم المشورة والمساعدة في تأهيل وتدريب القوات المتعددة الجنسيات وقوات الأمم المتحدة، إضافة إلى مراقبة الأوضاع.
عدد الجنود الألمان: الحد الأقصى 50 جندي، ويوجد حاليًا 14 فقط.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل