أسبوع حافل بالفعاليات في قسم الشبيبة شباب الطيبة, فيديو صور

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-03-13 16:46:50 - اخر تحديث: 2018-03-13 17:30:43

لا شك أن شباب الطيبة يشهد صحوة وتغييرا كبيرا منذ بداية هذا العام ،حيث استغلت إدارة قسم الشبيبة أسبوع الراحة من مباريات الدوري لهذا الأسبوع، ونظمت رحلة

ترفيهية تعليمية لجميع فرق الدوري التابعة للنادي يوم الجمعة إلى شمال البلاد.
انت المحطة الأولى في محمية بحيرة الحولة التي تعتبر من اكبر المحطات في العالم لاستراحة الطيور المهاجرة ،حيث يمر سنويا نحو 500 مليون طائر مهاجر عبر متنزه بحيرة الحولة.
تعرف اللاعبون إلى أنواع طيور لم يروها من قبل وتم الشرح لهم على أيدي مرشدين مختصين.
 بعد ذلك توجهت قوافل لاعبي شباب الطيبة إلى السلال المعلقة في " تسوك منارة"  حيث وصلوا قمة الجبل بواسطة السلال المعلقة وهناك قاموا بجولة في القطار على الحدود اللبنانية مع شرح على  أيدي مرشدين عن الحدود بين إسرائيل واللبنان ورأوا  بعض القرى اللبنانية المحاذية للحدود وسادت السعادة والبهجة والسرور  جميع اللاعبين والمرافقين.
كذلك نظمت إدارة شبيبة  شباب الطيبة يوم السبت كرنفالا رياضيا على ملعب المنارة في الطيبة حيث دعوا الاشقاء من كفر قاسم للحضور للطيبة وتم اجراء مباريات ودية لمدرسة كرة القدم التابعة للنادي الرياضي شباب الطيبة امام مدرسة كرة القدم الوحدة  كفر قاسم حيث اشترك باللقاء مئات اللاعبين الصغار  وحضر الكرنفال الرياضي مئات الأهالي من كلا البلدين الشقيقين وسادت بهجة كبيرة وسعادة من قبل اللاعبين الصغار والأهالي وكل من حضر اللقاء حيث كان يوما مميزا بالروح الرياضية والأخلاق العالية والسعادة.

"الكل يرى التغيير في قسم الشبيبة  شباب الطيبة"
مدير اكاديمية شباب الطيبة المدرب عبد ربيع قال: '' الحمدلله الكل يرى التغيير في قسم الشبيبة  شباب الطيبة هذا العام سواء في فرق الدوري وفي مدرسة كرة القدم التابعة للنادي ،حيث نعمل ليل نهار من أجل تربية جيل جديد يتحلى بالتربية والأخلاق والروح الرياضية والتسامح والمنافسة الشريفة قبل كرة القدم لأنه من أجل إنشاء مجتمع صالح يجب أن ننمي هذا الجيل على القيم والاخلاق الحميدة لأنهم جيل المستقبل وهم من سيقود مجتمعنا بالمستقبل القريب . كذلك انا أعتقد من خلال تجربتي كلاعب وكمدرب ان الطيبة على مر السنين كان بها عدة مواهب ولاعبين مميزين  ولكن هذه المواهب لم تصل وقسم كبير ابتعد عن كرة القدم لأنه حسب رايي عملنا على مر السنين فقط على تطوير مهارات كرة القدم ولم نهتم بالجانب  التربوي الأخلاقي وتقوية شخصية اللاعب  وهذا حسب رايي السبب الرئيسي في ضياع مواهب على مر السنين لهذا أرى بالجانب التربوي الأخلاقي والعمل على بناء شخصية اللاعب  جانبا هاما جدا نعمل عليه ونشدد عليه منذ بداية هذا العام وان شاء الله سنقطف ثماره مستقبلا.
هذا العام قمنا بتنظيم عدة فعاليات منذ بداية السنه  ،ونهاية هذا الاسبوع كانت حافلة بالفعاليات حيث نظمنا رحله ترفيهيه تعليميه ولن ننسى الجانب التعليمي التربوي حتى في الرحله ويوم السبت استضفنا الأشقاء من كفر قاسم وكان يوم مميز جدا ومؤثر جدا  ونحن مستمرون حيث سنشارك أيضا في كرنفال رياضي ضخم جدا أمام هبوعيل تل أبيب وما يحركنا ويعطينا الدافعيه على الاستمرار بالعمل هو روؤية الاطفال سعداء.
كذلك خططت لمحاضرات في موضوع التغذية السليمة ،محاضرات بموضوع كيفية التعامل مع الجيل الصغير،محاضرات بموضوع العنف ونبذه  وستكون محاضرة بالاسابيع القادمة في قاعة تبواح بايس بالطيبة مع المحاضر حين عبدو وسيحضرها جميع فرق النادي بمرافقة الأهالي.
أريد ان اشكر الإخوان من كفر قاسم على تلبيتهم دعوتنا للحضور للطيبة.  كان يوما رائعا ومميزا ومؤثرا. جميل ان ترى مئات اللاعبين الصغار سعداء يتنافسون بروح رياضية واخلاق حميدة ،كما أريد ان اشكر المدربين محمود عمشه ،درويش عمشه ،نشأت عويضه ،امير ربيع ،سامر وتد، عبودي جبري وحين عبدو، الذين يعملون بجد وبانتماء للنادي والبلد من أجل إنشاء جيل جديد يتحلى بالأخلاق والاحترام والانتماء فهؤلاء المدربين وابنائي اللاعبين واهاليهم الطيبين هم النجاح وهم من يقف وراء هذا النجاح والتغيير".


صور من الفعاليات وصلتنا من شباب الطيبة



 





بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل