اقتراح قانون يقضي بإلزام التأمين الوطني بإرسال رسالة للمؤمنين حول استحقاق المنح المختلفة

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-07-12 18:08:51 - اخر تحديث: 2018-07-12 21:28:58

صادقت الهيئة العامة للكنيست بالقراءة التمهيدية يوم أمس (الأربعاء) على اقتراح قانون التأمين الوطني والذي يهدف إلى تعديل يقضي بإرسال رسالة بخصوص استحقاق المؤمن

 

الصورة للتوضيح فقط


للمنح المختلفة. وكانت عضو الكنيست أورلي ليفي أباكسيس وآخرون قد تقدموا باقتراح القانون.
وبحسب بيان صادر عن الكنيست:" ينص القانون الجديد على إلزام مؤسسة التأمين الوطني بإرسال رسالة إلى المؤمنين بخصوص استحقاق الحصول على منحة ولادة، مخصصات ولادة، مخصصات أطفال، مخصصات شيخوخة وأرامل، قبل 6 أشهر من الموعد الأخير لتقديم طلب المنحة، كما يقترح القرار أن يرفق للرسالة النموذج المطلوب من أجل تقديم الطلب".
وجاء في شرح القانون: "الكثير من المؤمنين يستحقون الحصول على مخصصات ولا يعلمون أن هناك تقييدات زمنية لتقديم طلب الحصول عليها. حق تقديم طلب للحصول على مخصصات أو منحة هو محدد لفترة زمنية قصيرة نسبيا، على سبيل المثال، تقديم طلب للحصول على منحة عطلة ولادة محددة لفترة 12 شهرا منذ يوم الولادة. في هذا الوضع فإن الكثير من المؤمنين يفقدون حقهم بسبب عدم معرفتهم أو بسبب عدم اتاحة الإنترنت لهم. اقتراح القانون هذا يهدف إلى إصلاح الوضع بحيث تقوم مؤسسة التأمين الوطني بإرسال رسالة للمؤمنين الذين يستحقون المنحة قبل الموعد النهائي لتقديم المنحة بستة أشهر، وإرفاق النموذج المناسب لتقديم الطلب بحيث يسمح ذلك للسكان الذين لا تتاح لهم شبكة الانترنت تقديم الطلب في الوقت وعدم فقدان حق الاستحقاق. وذلك لكل ما يمكن أن يخص منحة الولادة ومخصصات الولادة، مخصصات الأطفال، مخصصات الشيخوخة والأرامل، والتي يمكن للتأمين الوطني أن يعلم بأحقية أصحابها بالحصول عليها من خلال معطيات سجل السكان". 
وقالت عضو الكنيست أباكسيس: "الاقتراح مهم بشكل خاص للمجموعات السكانية المستضعفة التي يوجد لديها معوقات بتلقي المعلومات. التأمين الوطني يتمتع بتوفير مبالغ طائلة من أن مواطنين لا يعرفون كيف يستغلون حقوقهم، وفي تقرير الألوف يتضح أن هذه المجموعات هي المجموعات الأكثر ضعفا في المجتمع".
وأيد الاقتراح 29 عضو كنيست دون معارضة، وسيتم تمرير الاقتراح إلى لجنة العمل والرفاه من أجل مواصلة إعداد القانون.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل