الكلية الاكاديمية العربية - حيفا تشارك بمؤتمر دولي لتدريس العلوم

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-13 18:13:40 - اخر تحديث: 2018-08-13 20:55:53

استمراراً لعلاقات التعاون العلمي والبحثي بين الكلية الاكاديمية العربية للتربية في إسرائيل- حيفا، والجمعية العمومية لعلماء تدريس العلوم والكيمياء في الولايات المتحدة

 
صور وصلتنا من الكلية

ورئاسة المؤتمر يشارك البروفيسور محمد حجيرات نائب مدير الكلية ورئيس قسم العلوم فيها والدكتورة رئام أبو مخ ، الباحثة في مجال الكيمياء النانوية، في اعمال المؤتمر الدولي الخامس والعشرين  لتدريس الكيمياء  التي تتواصل  في جامعة  نوتردام في انديانا بالولايات المتحدة.
وجاء في بيان صادر عن الكلية:" كانت اعمال المؤتمر قد افتتحت مطلع الشهر الحالي بمشاركة اكثر من 1500 من العلماء والخبراء والباحثين في مجالات الكيمياء والعلوم من الولايات المتحدة ودول العالم، حيث قدم البروفيسور محمد حجيرات محاضرتين كانت الأولى حول استراتيجيات التدريس بواسطة المشاريع العلمية والثانية حول تدريس العلوم وارتباطها بحياة الطالب اليومية ، بينما قدمت الدكتورة رئام أبو مخ  محاضرتين في مجال التكنولوجيا النانوية واستخدامها في مجال تدريس الكيمياء وتوظيف مبنى المواد لنقل الأدوية ، علماً ان المحاضرات الأربع لاقت استحسان المشاركين الذين اكدوا رغبتهم في تطبيق ما جاء فيها في أماكن عملهم.
من جهة أخرى شارك البروفيسور حجيرات والدكتورة أبو مخ في عدد كبير من ورشات العمل واللقاءات والاجتماعات مع باحثين ومحاضرين من الولايات المتحدة ودول أخرى تمخضت عن اتفاقات أولية على تعاون بحثي وعلمي ينضم الى سلسلة من اتفاقيات التعاون العلمي والبحثي بين الكلية وكبرى الجامعات والمعاهد البحثية في العالم.
من جهته  اكد البروفيسور محمد حجيرات ان هذه المشاركة والتي أصبحت نهجاً سنويا ، انما تؤكد ان الكلية تحرص على مشاركة محاضريها وباحثيها في افضل واحسن المؤتمرات العلمية التي تشكل منصة لعرض الأبحاث وتبادل الخبرات والمعلومات ، وفرصة لمحاضري الكلية في مختلف المجالات لعرض ابحاثهم ومنافسة ومجاراة العلماء والباحثين عالمياً ومحلياً وعلى قدم المساواة.
 رئيس الكلية المحامي زكي كمال قال  ان المشاركة هذه ، تماماً كما مشاركات أخرى في خيرة المؤتمرات العلمية والبحثية تؤكد ان الكلية بمحاضريها وصلت الى مستوى افضل الكليات والجامعات في العالم من الناحية البحثية وان محاضريها تخطوا مرحلة التدريس والمحاضرة الى مرحلة البحث ونشر الأبحاث والمقالات العلمية في افضل المجلات العلمية المحكمة في العالم وأضاف:" هذا التوجه انما هو التجسيد الأوضح لما نؤمن به  وما اعلناه على مدار السنوات العشر الأخيرة، بل واكثر، من اننا نصبو الى خلق جيل من الباحثين والمحاضرين الذين يعتبرون البحث العلمي والنشر العلمي اساساً وعماداً لعملهم كمحاضرين ، ويؤمنون بقلب سليم ان لا حياة للأكاديميا إلا بالبحث وان لا تقدم لمحاضر او لطالب اذا لم يكن سبر اغوار العلوم درباً له وان العلوم الدقيقة هي السبيل الوحيد لرفعة الشعوب وتقدمها. انطلاقاً من ايماننا هذا نواصل تنظيم المؤتمرات العلمية والأكاديمية في مختلف المجالات علماً اننا سنفتتح العام الدراس الاكاديمي الجديد بمؤتمر عالمي علمي وبحثي حول النظريات والابتكارات الجديدة في تدريس العلوم بمشاركة عدد كبير من المحاضرين من الولايات المتحدة والنمسا وألمانيا وبريطانيا وتايوان  ومحاضرين كبارا من معهد وايزمن للأبحاث والعلوم منهم البروفيسور عادا يونات الحائزة على جائزة نوبل  ومعهد التخنيون للهندسة التطبيقية ومنهم البروفيسور دانييل شختمان الحائز على جائزة نوبل.".

 

 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل