مواطنون من دير الاسد: ‘علينا استعمال اللغة العربية فقط لحمايتها من قانون القومية‘

من محمد سواعد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-14 20:01:09 - اخر تحديث: 2018-08-14 23:18:33

في اعقاب سن قانون القومية في إسرائيل ، والذي يمسّ بمكانة اللغة العربية وتحويلها من لغة رسمية الى " لغة ذات مكانة خاصة " ، وهي محاولة واضحة لتقويض

مكانة اللغة العربية والانتقاص من مكانتها ، حيث ستتحول للغة العبرية للغة الرسمية الوحيدة في الدولة .
في هذا الوقت يتعالى التساؤل كيف يمكن الحفاظ على اللغة العربية في ظل قانون القومية ؟ وحول هذا الموضوع استمع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما لاراء اهال من دير الاسد حول الموضوع .

" لنبدأ بأنفسنا "
يوسف اسدي قال :" علينا اول ان نبدأ بأنفسنا ، ومثال على ذلك كل المحلات التجارية التي تضع اسماءها باللغة العبرية على أصحابها مراجعة انفسهم والكتابة باللغة العربية ، كذلك الامر لكل المراسلات وحتى الاسماء بصفحات التواصل لتكون فقط باللغة العربية " .

" نقوم بالتركيز على اللغة العربية "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رئيس المجلس المحلي بدير الاسد المحامي نصر صنع الله ، قال :"  قمنا في المجلس المحلي بالتركيز على اللغة العربية وهو اقل ما يمكن ان نقوم به ، بعد قانون القومية وتهميش العرب واللغة العربية كلغة رسمية ، حيث توجهنا للمسؤولين بجهاز التعليم في القرية سواء في التعليم المنهجي واللا منهجي وذلك ايمانا منا بأهمية وقدسية لغتنا العربية ".

" علينا الاثراء بلغتنا وتشجع الطلاب بالمدارس على المطالعة والقراءة باللغة العربية "
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما تحدث مع ابراهيم خطيب ، حيث قال :" ان لغتنا العربية جميلة جدا وبها ترانيم لا تجدها باي لغة اخرى ، لذلك علينا الاثراء بلغتنا وتشجع الطلاب بالمدارس على المطالعة والقراءة باللغة العربية وعدم اقحام وادخال أي مصطلحات او لغات بين سطور لغتنا . لغتنا كانت وستبقى هي النوطة اللغوية غير الموجودة باي لغة ".
 


المحامي نصر صنع الله رئيس المجلس المحلي


يوسف اسدي


ابراهيم خطيب

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل