عربات الأطفال المجرورة تعرّض الصغار لهذه الأمراض القاتلة

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-16 13:48:55 - اخر تحديث: 2018-08-24 08:05:55

من الطبيعي أن تقوم الأمهات بكل ما تستطيع من أجل حماية طفلها الرضيع، ولكن مجرد نزهة بسيطة في الشارع يمكن أن تعرضهم لخطر كبير أكثر مما تعتقد،



فبحسب دراسة حديثة فإن الأطفال في عرباتهم معرضون لخطر تلوث الهواء، بنسبة تصل إلى 60 % أكثر من آبائهم.

وينصح الخبراء بضرورة أن تغطي الأمهات عربات أطفالهن المجرورة، وذلك بعد اختبارات أجراها خبراء من جامعة سوراي على 160 عربة أطفال ووجدوا مستويات مثيرة للقلق من تلوث الهواء في الداخل، لأنها أقرب إلى عوادم السيارات من الناس الذين يمشون.
وحذر الباحثون من أن استنشاق الهواء الملوث أكثر من اللازم قد يسبب تلفاً محتملاً في الفص الأمامي للمخ والتأثير على قدراتهم المعرفية وتطور دماغهم، وقال البروفيسور "براشانت كومار" من المركز العالمي لأبحاث الهواء النقي: "نعلم أن الأطفال يتنفسون كميات أعلى من الجسيمات المنقولة بالهواء نسبة إلى حجم الرئة ووزن الجسم مقارنة بالبالغين"، وأضاف: "ما أثبتناه هنا هو أن الارتفاع الذي ينتقل فيه معظم الرضع في عربة الأطفال يضاعف احتمال حدوث تأثيرات سلبية من تلوث الهواء بالمقارنة مع شخص بالغ".

ويستطرد: "عندما تفكر أيضًا في مدى ضعفهم بسبب أنسجتهم وأنظمة المناعة، وتطوير الدماغ في هذه المرحلة المبكرة من حياتهم، فمن المقلق للغاية أنهم يتعرضون لهذه المستويات الخطيرة من التلوث".
الجدير بالذكر أنه قد وجد تقرير حديث لمنظمة الصحة العالمية أن 570 ألف طفل دون سن الخامسة يموتون سنوياً بسبب التهابات الجهاز التنفسي والالتهاب الرئوي، الذي يعزى إلى تلوث الهواء الداخلي والخارجي والتدخين غير المباشر.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل