الشابة سجود خطيب من ديرحنا تعشق الفن وتطمح للاحتراف

من بيداء ابو رحال مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-19 18:55:36 - اخر تحديث: 2018-08-24 15:06:56

الفن ملاذ الروح بالنسبة لها ، تعشق تفاصيل لوحاتها وتهتم بادق التفاصيل وتطمح بان تصبح رسامة محترفة ، انها الشابة سجود معين خطيب ابنة قرية ديرحنا التي حاورتها


الشابة سجود معين خطيب

مراسلتنا وعادت لنا بالتقرير التالي ....

عرفينا عن نفسك؟
 سجود معين خطيب ابنة قرية ديرحنا، بلغت من العمر 22 عاما، قطنت وكبرت على حب الفن بجميع اشكاله من ناحية فنية ادبية وموسيقة وتشكيلية .
درست مسرح الاطفال والفن كمرشدة في كلية مركز الجليل، عملت بالمسرح والعروض مع عدة فرق، كما انني اعمل بفعاليات لامنهجية، تخرجت من الكلية وحصلت على شهادتين بالمسرح والفنون كما انني حصلت على اعلى مرتبة بمشروعي النهائي لانه جسد حدثا واقعيا مؤلما لا زال الى يومنا هذا يشعل فينا الاحاسيس اجمعها، كان لي الفخر بأن احصل على علامة كهذه ولمعرفتي لطاقم المعلمين والفنانين وثقتهم بي دوما.
اكمل لقبي الاول في الجامعة المفتوحة وعلى وشك اجتياز السنة الاولى، وللالتحاق فيما لاحقا للقب الثاني .

منذ متى وانت تمارسين موهبة الرسم؟
 لم اذكر يوما بأني لم امارس موهبتي ، اذكر أنني منذ صغري كان اكثر شيء يجعلني انشغل فيه حتى خلال المقاعد المدرسية كنت انشغل في الرسم دوما وكنت ابحر في ذلك الشيء دائما .

من اكتشف موهبتك؟
انا من اكتشف نفسي بداية ، كنت ارسم دوما واحب واهرول وراء كل شيء يتعلق بعالم الالوان، لان الانسان الذي لا يستطيع ان يكتشف عالمه وموهبته التي وهبه الله اياها لا يمكن للمرء ان يكتشفها .

ماذا يعني لك فن الرسم؟
قد يصل الانسان احيانا الى درجة القداسة لتنبعث الاطمئان والراحة بداخله، وهذا الشيء الذي يسري بداخله لا يمكن الا الفن ان يحركه، يمكن ان اقول أنه جزء مني بل كلي، احب ان امارس طقوسي الفنية بأي وقت كان، هو حاستي السادسة وملاذي الأبدي.
الفن لن يتوقف لدي لطالما زرع الله هذه الروح بداخلي.

ما هي الامور التي تحبين رسمها؟
لا يوجد شيء محدد احب ان ارسمه هنالك تكرارية لمواقف ومشاهد قد تؤثر باعماقي ولا يمكن ان افصح واخاطب عنها الا من خلال الفن، كما ان الفن ايضا لا يقتصر على الرسم فقط ، هنالك خامات وتقنيات مختلفة في الرسم ممكن ان نستغلها .

هل لديك طقوس معينة خلال عملية الرسم؟
بالطبع لا يمكنني ان ابدأ خطوة واحدة بأي عمل دون تشغيل الموسيقى او الاستماع لشعر وايضا الخلو مع نفسي . حينها الفن يأخدني الى عالم ، فاضافة الموسيقى تأخدني الى عالمي المليء بالايجابية والسعادة اللامتناهية.

اكتر رسمة او لوحة تحبينها من كل لوحاتك ؟
كل عمل قمت به له تأثير وحيز بحياتي وهو لن يأتي من فراغ لكن مشروعي "الظلم" كان احب عمل إلي ، فهو جسد حدثا واقعيا مؤلما وثق ولا زال يكتب عنه ليومنا هذا، هذا العمل الذي يتكون من عشر لوحات متسلسلة تروي قصة واقعية كبرت عليها وعشت بها، له بصمة خاصة في حياتي عملت عليه بجهد وكد .

ما هي رسالتك من خلال الفن؟
هنالك رسالة وعبرة قد تتوافق معا.. الفن بالنسبة لي هو حالة يعيشها الانسان ، يمر بما يعبر عنها وقد يصنع الفنان عملا له قيمة كما انه يتعلم من فنانين معاصرين على اي صعيد محلي وعالمي لتتكون لدية خبرة ويضع له بصمة خاصة به. كما ان الفن بحاجة الى قوة شخصية تثبت عمله ، فالضعفاء لا يليق بهم الفن . فالفن بحاجة الى قوة ذهنية عقلية جسدية فكرية يجب على الانسان ان يتحلى بها ليحافظ على لونه وخصلته الغامضة المرئية.

صفة او مجموعة صفات برأيك تجعل الرسان بارعل ومتفوقا؟
صفات الفنانين لا يمكن ان تنتهي ، فهنالك صفات عدة يتحلى بها الشخص ذاته ولكن بحسب رأيي يجب ان يكون قويا بارعا يتمتع بحس فني مرهف اي ممزوج فنيا لايصال فكرته، هذه الصفات تجعله نجما ساطعا في سمائه.

هل حسب رأيك مجتمعنا العربي يقدم الدعم للمواهب؟
 لا يمكن ان اعكس فردا لمجمتع ككل، احيانا الشخص لا يمثل مجتمعا كاملا، من خلال حياتي العلمية والعملية خالطت عدة مجتمعات وحضارات التي تقدس الفن كعرب وغيرهم، كما ان هنالك اشخاصا اعتبرهم اقلية لا يمكن ان تحترم الفن حتى بل وتسخر منه  .
هذا يكون حسب الشخص ذاته مجتمعه بيئته عمله ثقافته استيعابه واحساسه ومقدرته على تفهم الفن، اي حسب بنية الشخص هنالك اشخاص بسطاء فنيا وهنالك العكس. كما ان هنالك اشخاصا عربا يقدرون الفن ويؤمنون به.

من اول من قدم لك الدعم؟
يمكن ان اقول عائلتي بقالب واحد فهي من الاوائل التي قدمت لدي الدعم من خلال ادخالي منذ الصغر بفعاليات فنية لامنهجية وتطورها لدي، ولكن هناك من دعمني بشكل فني الا وهو اخي الثاني فهو رسام مبدع لديه موهبة علمني وارشدني بعض الأسس في الرسم لديه الخبرة ايضا لتحليل لوحاتي (كألوان وتخطيط وفكرة) من خلال عمله في علم النفس والاحساس الذي يتمتع به .

ما هي طموحك؟
 احقق كل ما اسعى اليه من خلال المسرح والفن وايصال فكرتي ومعرفة مجالي، كما ان هنالك عدة مجالات اطمح ان أصل اليهت فأنا لن اتوقف هنا واحب ان امارس كل شيء احبه ، ان كان له علاقة بالفن ام لا ، وهناك عدة تجارب احب ان اخوض بها وارغب بالوصول اليها.

هل يمكن ان يكون الرسم مهنة تعتاشين بها؟
يمكن ان اغير رأيي بهذا واتقبل لاحقا بأن شهاداتي قد تكون مدخل رزق ومكسب من ناحية مادية حياتية وفنية. اما الفن ككل فهو مكسب راحة قبل كل شيء.

كلمة اخيرة؟
ابق قويا ، رددها يوميا لتبقى هكذا مفهوم القوة لا يقتصر جسديا فقط القوة هي ان نحب الاشخاص ونتقبلهم اكثر مما يبادلوننا به ، نبني محبة نسامح نصالح نثق نحب لنعيش بسلام داخلي وخارجي.
القوة المحاربة امام الضعف وعدم الهزيمة ، الخوض بالتجارب ولو فشلنا، الفشل الحقيقي هو عدم المحاولة لطالما الله يزرع بنا نفسا لليوم، المحاولة رغم كل شيء مرة واخرى.. كي تصنع لك مجدا وهوية خاصة بك. القوة هي ان تكون انسانا دوما قبل كل شيء..




“{{shareData.title}}”
جارى التحميل