المتهمة بقتل أمّها من يافا تدافع عن شريكها بالجريمة: ‘أتحمّل 50 % مما حدث وهو 50%‘

من عماد غضبان مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-26 19:46:31 - اخر تحديث: 2018-08-26 20:21:55

تم في المحكمة المركزية في تل أبيب اليوم الاحد، الكشف عن تفاصيل جديدة في قضيّة المتهمين بقتل فادية قديس في يافا وخاصّة فيما يتعلق بتفاصيل التحقيقات الجارية.

ووقعت الجريمة قبل نحو 3 أشهر.
وتم خلال الجلسة التي أقيمت في المحكمة اليوم للبت بطلب النيابة تمديد اعتقال تريسي قديس ابنة القتيلة وصديقها أمير مرمش، ادّعت المدّعية بأنّ المتهمة قالت لشريكها يوم الجريمة : " أغلق الباب لا أريد أن أرى".
  المحامية رفيد شيفمان من النيابة العامة في لواء تل أبيب قالت عن المتهمة : " هي بشكل عام معترفة ويوجد لديها ادعاءات متناقضة ولكن بنهاية الأمر عندما تم سؤالها عن قسمها في الجريمة قالت : " أنا 50 % وهو 50 %، 40 % أنا طلبت منه".
 وعن قرارها بوضع سمّاعات على أذنيها وقت تنفيذ عمليّة القتل قالت تريسي في التحقيقات التي جرت معها : " لكي لا أسمع وضعت سمّاعات ". وحسب المدعية فانّ تريسي قالت : " رأيتها بآخر الممر فطلبت منه أن يغلق الباب لكي لا أرى".  وبعدها وبحسب التحقيقات قالت تريسي لصديقها : " يجب أن ننظّف ". وبعدها نزل مع الجثة بينما أغلقت المتهمة عينيها".
 هذا وقالت المدعية في المحكمة أن ادعاء المتهمة الأول كان بأنها كانت نائمة ولم تعرف شيئا عمّا يحدث ولكن بعد أن عرفت بأن هناك توثيق لصديقها وهو يترك المكان عادت واعترفت".   


المرحومة فادية قديس وابنتها تريسي المشتبهة بالقتل


تصوير موطي كمحي- ynet





“{{shareData.title}}”
جارى التحميل