شاب: أنا معجب بها شكلاً وعقلاً لكنها متخوفة من أهلها!

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-27 15:41:56 - اخر تحديث: 2018-08-28 13:55:44

مرحبا، أنا كنت متزوجا ولدي طفل عمره سنتان، وأنا مسافر في السعودية حالياً أعمل مهندساً، وتعرفت عن طريق الإنترنت على فتاة فلسطينية،


الصورة لتوضيح فقط


وشرحت لها كل الظروف وهي كذلك فهي تساويني في السن 30 سنة، وتوافقنا في كل شيء ولكن المشكلة أنها بالرغم أنها متعلقة بي ولا تستطيع الاستغناء عني، إلا أنها متخوفة من معرفة أهلها بهذه العلاقة، ليست علاقتي بها ولكن عن كيفية التعرف بي وأنني جنسية مختلفة عنها.
سؤالي كالتالي: أنا معجب بها شكلاً وعقلاً وأرى أنها التي ستعوضني عما خسرته – فلعل الله كان يدخر لي الخير فيها ويعوضني بها -الله أعلم - هي أو غيرها، أنا طلبت منها الزواج والتقدم لها رسمياً لكن هي بالرغم من شدة حبها لي إلا أنها  متحيرة ومتخوفة من ردة فعل أهلها، خوفاً من أنها ربما تخسرني وخوفاً من أهلها برفضهم للموضوع وصورتها أمامهم، وهي عمرها 30 سنة ومدرسة وعلى قدر مقبول من الجمال، فأنا صادق معها دائماً ، ماذا أفعل؟

تواجهون في حياتكم مشكلة اسرية ، زوجية ، عاطفية ، اجتماعية او غيرها ؟ تبحثون عن حل ؟ حائرون وبحاجة الى مساعدة ؟ .. يمكنكم ان تطرحوا مشكلتكم ليشارككم في حلها متصفحو موقع بانيت ، من خلال هذه الزاوية - " قلوب حائرة " .كل ما عليكم ان تفعلوه هو ان تبعثوا بمشكلتكم الى العنوان التالي :panet@panet.co.il .

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل