السياحة بجزيرة فانكوفر بكندا .. تنبض بالحياة على مدار السنة

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-08-27 15:20:40 - اخر تحديث: 2018-08-28 13:53:57

تعتبر جزيرة فانكوفر الكندية من أكبر الجزر على ساحل المحيط الهادئ في أمريكا الشمالية، وتتألق بمناخها المعتدل الذي يجذب السياح على مدار السنة،

ومجتمعاتها الملونة التي يقطنها سكانها الودودين الفخورين باختلافاتهم المتميزة ومنطقتهم المتنوعة التضاريس بين الجبال الشاهقة والبحيرات النقية والغابات المطيرة التي تتخللها مجموعات من القرى والبلدات الصغيرة.
تقع العاصمة فيكتوريا في جنوب الجزيرة وهي مدينة كولومبية بريطانية ساحرة بطبيعتها الجبلية الجميلة وتشتهر بساحلها الغربي الذي يمتد شاطئه على مسافة 75 كيلومتراً ويعرف باسم شاطئ ويست تريل، ويحيطه غابة مطيرة شاسعة تعتبر مقصداً لمحبي المغامرات والتخييم.

وبالقرب من فيكتوريا، تقع حدائق بوتشارت التي تعد واحدة من أبرز جزر فانكوفر التي توفر فرصة للدخول في أجواء الطبيعة الهادئة بين الزهور الملونة والأشجار الخضراء الباسقة، وتضيئها مجموعة من الأضواء الإبداعية تتغير ألوانها مع تبدل الفصول، كما أنها تحتوي حلبة كبيرة للتزلج في فصل الشتاء.
ويمتلك فندق فيرمونت إمبريس التاريخي إطلالة ساحرة على ميناء إنر الجميل في مدينة فيكتوريا، تم بناء الفندق في عام 1908، وأصبح مقهى "High Tea" في الفندق من أهم المعالم السياحية في المدينة حيث يستطيع الزوار تناول الشاي والحلويات في غرفة قديمة جميلة مليئة بالمفروشات الملكية التقليدية.

ويعتبر جبل واشنطن منتجعاً عائلياً مميزاً على الجزيرة، ويوفر الكثير من التضاريس ومسارات التزلج التي تنحدر فوق التل المغطى بالثلوج البيضاء في فصل الشتاء، في حين يستمتع الزوار في فصل الصيف بالمناظر المدهشة لجبال الألب.
أما محبي الأنشطة البحرية والتزلج على الماء سيجدون في توفينو على الجانب الغربي من الجزيرة ملاذاً رائعاً بشواطئها النابضة بالحياة، حيث توجد الفنادق والمنتجعات الصغيرة التي تتمتع بإطلالات رائعة على المحيط، بالإضافة إلى المتاجر والمطاعم الراقية المنتشرة على طول الساحل.



لديكم صور التقطوها بانفسكم ، او رسومات قمتم برسمها ، او تصاميم قمتم باعدادها ؟ كل ما عليكم فعله إرسالها لنا إلى البريد الالكتروني  panet@panet.co.il
، ونحن في موقع بانيت سنقوم بنشرها ..

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل