أشياء يتمنى الرجال لو علموها قبل الزواج، اطلع عليها حتى لا تندم

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-09-02 17:11:05 - اخر تحديث: 2018-09-04 07:38:10

بدأ موسم الزواج في كثير من البلدان العربية مع بداية الصيف، وفي كل زفاف أحضره أتمنى لو أنني تمكنت من أن أجتمع بالعريس قبل الزفاف، وأسرد عليه بعض الأمور التي لا يعلمها عن الزواج،


الصورة للتوضيح فقط 

ليس من أجل إرجائه عن الفكرة، ولكن من أجل توعيته بما هو آت، حتى لا يندم ويكون على أتم استعداد له.
لذا سنقدم لك فيما يلي بعض الحقائق والأشياء التي يتمنى الرجال لو علموها قبل أن يتزوجوا؛ حتى لا يصدموا و يندموا.

لا تتجاهل العلامات الحمراء
عندما تتخذ قرار الزواج، لا تتجاهل الأعلام الحمراء وتقنع نفسك بأن ذلك ليس صحيحًا، لا يجب عليك إقناع نفسك بالزواج، وإذا وجدت نفسك تفعل ذلك، فمن المحتمل أنك ستتزوج لأسباب خاطئة.

إذا كان هناك أي دافع خارج رغبتك في بناء حياة مع الشخصية التي ستتزوجها، فأنت ستفشل بكل تأكيد، حيث إن دوافع المجتمع والأسرة والحمل والدوافع المهنية كلها هراء، الاستبطان - نظر المرء في أفكاره وأحاسيسه بنفسه- هبة لا تصدق، معظم الأشخاص لا يستطيعون فهمها في العشرينات من العمر، وهنا يكمن المفتاح.

لغة التواصل غاية في الأهمية
لغة الاتصال والكيمياء بين الأشخاص هي الأساس لكل شراكة جيدة، بعبارة أخرى، يساعد ذلك حقًا إذا كنتما تتحدثان لغة بعضكما البعض، وهناك كيمياء، فهذا سيساهم في بناء علاقة زوجية مستمرة ومميزة، فكثير من الرجال يتمنون لو أنهم يستطيعون الوصول مع زوجاتهم اللاتي يحبونهن بشدة للغة تواصل، فإن لم يكن هناك لغة تواصل من البداية، ولم تنجح كل المحاولات في فترة الخطوبة للوصول إليها، فلن تأتي بعد الزواج، مهما كانت جهودكما أو دوافعكما أو الحب بينكما.

الزواج سباق ماراثون بلا نهاية
الزواج ليس خط النهاية - إنه بداية سباق الماراثون لا نهاية له، يتطلب التحمل والجهد الشديدين، وله قمم وأودية..
الزواج عمل شاق وصعب، لا يمت لأفلام هوليوود – أن تجد حبيبتك وتعيشان في سعادة وأنتما تشربان عصير البرتقال على الشاطئ- بصلة، وعلى الرغم من أن شريكتك هي أفضل صديقة لك، وأنكما تعيشان في سعادة وود، ولا تستطيعان أن تفترقا، إلا أنكما تكافحان يومياً للبقاء، للصمود، تسعيان بكل مشقة للعيش في حياة كريمة وتربية أبنائكما تربية صالحة.

الحياة بعد الزواج تحتاج لميزانية كبيرة
يعتقد الكثير من الرجال، خاصة الذين يعيشون بمفردهم، أن الزواج لن يضيف لقائمة مصروفاتهم الكثير، ففرد آخر سيضاف، وما يستطيع فرد واحد أن يتناوله، يمكن إضافة القليل عليه ويستطيع شخصان تناوله، ولكن في الحقيقة الزواج والحياة الزوجية أمر آخر، كن على يقين أنه بمجرد دخول زوجة لمنزلك، فهناك ميزانية أخرى يجب أن تعد نفسك لها، وأن بقدوم الأطفال تتضاعف الميزانية لثلاث أو أربع مرات، وأن أقل تكاليف ومصاريف للأطفال عندما يكون صغاراً، وكلما يكبرون تزيد مصروفاتهم، فكن على استعداد لذلك.

لن تصبح "سي السيد"
كثير من الرجال يعتقدون أنهم فور زواجهم سيعيشون حياة "سي السيد" الذي يأتي من العمل؛ فيجد المنزل مرتباً للغاية، والطعام محضراً كامل التحضير؛ يتناول الطعام ويجلس على التلفاز؛ ليشاهد أفضل الأفلام، في الحقيقة ستصدم بعد الزواج، حيث إن أعباء الحياة كثيرة على الزوجة، خاصة إذا كانت تعمل مثلك، وخاصة إذا رزقكما الله بأطفال، ستجد أنه من الضروري عليك أن تساعدها وأن تشاركها في الأعمال المنزلية، وأن تحمل الأطفال بعض الوقت، وحتى وإن كانت لا تعمل أو لا تمتلكون أطفالاً، فستمر هي بالعديد من الوعكات الصحية التي ستلزمك بخدمتها بكل تأكيد، فتعلم من الآن الطبخ والتنظيف.

الحياة لن تمتليء بالحب طوال الوقت
نصيحة يرددها الكثير من الكبار في السن إلى الرجال الساعين للخطبة، ولكن معظمهم لا يضعونها في الاعتبار، ألا وهي أن معرفة الأهل والتحقق من أخلاقهم وشخصياتهم وطريقة تعاملهم مهم للغاية، كما شخصية الفتاة وحياتها وطريقة تعاملها مهم بالنسبة للرجل.
فالحياة مليئة بالصعوبات والخلافات والمشاكل، وإن لم يكن أهل العروس على خلق، وعلى قدر كبير من الأمانة والاحترام، فإنك أول المتضررين، وستشهد صراعاً لم تكن تتوقع أن تعيشه ولو للحظة واحدة.

كما أن هناك بعض الأهالي الذين يسعون كل السعي للتدخل في حياة ابنتهم الزوجية، بل ويتخذون قرارات في حياتك أنت.

الأطفال يغيرون كل شيء
منذ أول لحظة ترزق فيها بأول أطفالك، ستجد أن هناك تغيراً شاملاً في حياتك، تغيراً في روتينك اليومي، في حياتك العاطفية، في نظرتك للعالم وخصوصيتك، فإن إنجاب أطفال سيغير حياتك تماماً، وسيزيد الكثير من الصعوبات لها، سواء مادياً أو جسدياً أو عقلياً.

ولكن في النهاية، بمجرد النظر في عين طفلك ستنسى كل شيء، ستحبه وتعشقه رغم كل المصاعب.

الحب لا يختفي بعد الزواج
من يقول لك إن الحب يختفي بعد الزواج، هو في الأساس لم يختر شخصية صحيحة تناسبه، فالزواج يعزز الحب، يدعمه بالعشرة والمودة والصحبة والونس، الزوجان مع مرور الزمن يصبحان متداخلان، لدرجة أنه عندما يتخطيان عامهما الخمسين، لا يستطيعان أن يبيتان ولو ليلة واحدة في بيت منفصل، الزواج يعزز الحب ويزيده.

الحياة لن تمتلئ بالحب طوال الوقت
هذه النقطة خاصة وبشكل مباشر للرجال، الذين يعيشون حياة وردية، معتقدين أنهم سيعيشون حياتهم الزوجية بأكملها في حب ومرح، في الحقيقة وبعد 3 أشهر على الأكثر من الزواج، ستنخرطان في التزامتكما المتتالية، والنزول للعمل، وبدء مشاق تنظيف المنزل، وغيرها من الأمور التي تعكر المزاج وتخلق المشاكل، لذا لا تتوقع أن تكون حياتكما 24 ساعة في اليوم حباً، ولكن هذا لا يعني اختفاء الحب، فبمجرد أن تجلسا معاً في هدوء، ستعود كل تلك المشاعر والحب من جديد.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل