خلال مهرجان انتخابي: رامي محاميد من الفريديس يعلن ترشّحه لرئاسة القائمة المشتركة

من عماد غضبان مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-09-05 17:53:34 - اخر تحديث: 2018-09-05 18:58:51

أعلن السيّد رامي ابراهيم محاميد من قرية الفريديس ترشّحه لرئاسة القائمة المشتركة خلال مهرجان انتخابي أقامه في قريته . وقال رامي خلال المهرجان : " انا رامي ابراهيم محاميد


رامي محاميد - صور من رامي محاميد

اعلن ترشحي لرئاسة القائمة المشتركة ، وأول رسالة سأبعثها لاحمد الطيبي وايمن عودة وأقول لهما : من حق الشعب أن يختار رئيسه " .
وأضاف :" انتخاب رئيس القائمة المشتركة سيتم فقط عن طريق رؤساء واعضاء السلطات المحلية " . 
وتابع رامي :" اسمحوا لي أن أعرض على حضرتكم سياستي الداخلية والخارجية للقائمة المشتركة من خلال هذا المهرجان الانتخابي ..

السياسة الداخلية
بعد ترأسي للقائمة المشتركة سأنقل السلطة من الفاسدين والدكتاتوريين الى يد الشعب ليختار رئيسه وممثليه بالكنيست ويعاقب الفاشلين ..

القائمة العربية ..
بعد ترأسي للقائمة المشتركة، سأحول  القائمة المشتركة الى القائمة العربية المشتركة .
العلم الموحد للقائمة المشتركة هو علم فلسطين وليس الاعلام الخضر والاحمر وغيرها من الاعلام .
الكنيست مكان عمل وليس مكان نضال .
انتهى زمن اعضاء الكنيست الكبيرين بالسن وسيكون اعضاء الكنيست فقط شباب، الكنيست ستكون نصف حياتهم وليس اخر حياتهم أي بمعنى اخر (بيت المسنين ) انتهى زمنه .
 شروط سأوجهها الى الأحزاب العربية داخل القائمة المشتركة .
على التجمع قطع جميع العلاقات مع عزمي بشارة .
الجبهة – لن اقبل ان ندعم عضوية اليهودي داخل القائمة المشتركة من اصوات العرب .
الحركة الاسلامية عليها ان تقرر مصير اسمها اما الموحدة او الاسلامية  داخل القائمة المشتركة .
الحركة العربية للتغيير فرضت انتخابات حرة داخل الحزب .
حزب عربي جديد للأشخاص الذين لا ينتمون الى الاحزاب العربية في حال رفضوا الاحزاب العربية الاربعة دمج الذين لا ينتمون الى الاحزاب العربية .
اموال الاحزاب تذهب الى الشباب وليس الى الفساد .
600- 700 مليون خلال 20 عاما للاحزاب العربية .
80 مليون القائمة المشتركة
المساعدين .. هذا الجهاز المهم تكلم عن وضعهم
مستشار وليس مساعد
الالتفات أكثر للشارع العربي في كل  مجالات العنف والصناعة 
العنف : سألتقي برئيس المخابرات الاسرائيلي لعرض علية مبادرتي الامنية
لجنة المتابعة ..
منصب رئيس القائمة المشتركة اكبر منصب سياسي في البلاد وليس رئيس لجنة المتابعة العليا
من خلال حرصي على امن وسلامة بلادنا العربية ومواجهة الفراغ السياسي في البلاد، اعلن من هنا أنّه وبعد ترأسي القائمة المشتركة لن اعترف بلجنة المتابعة العليا للجماهير العربية برئاسة محمد بركة .
ساطلب من مازن غنايم رئيس سخنين ان يخرج من لجنة المتابعة وسأواجه قرارات لجنة المتابعة بمحاكم الدولة
اللجنة القطرية للمجالس العربية ..
سامنع التحريض ضد رؤساء السلطات المحلية العربية وسامنع التدخل في سياستها الداخلية من قبل اعضاء الكنيست
الكنيست ..
القائمة المشتركة ستكون جزء من النظام الاسرائيلي
علاقة القائمة برئاستي ستكون وساطة بين الشعب والحكومة لحل الازمات الداخلية
المعارضة : لن نكون عبيدا للمعارضة بعد اليوم 
بخصوص قانون القومية ساواجه هذا القانون من داخل الكنيست ومن خلال القضاء الاسرائيلي وارفض توجهات القائمة المشتركة الى المؤسسات الدولية لانها لن تغير شيئا
الهستدروت ..
بعد تأئسي القائمة المشتركة سأشكل لجنة العمال العرب واعلن بعدها انسحابنا من الهستدروت
الأقصى والقدس الشرقية ..
 بعد ترأسي القائمة المشتركة سأسوق حملة باسم " الاقصى في خطر اذا لم يدخل قلبك "
القدس الشرقية ستكون مسؤولية القائمة المشتركة
الحركة الإسلامية الشمالية والجنوبية ودار الافتاء وائمة المساجد
فصل الدين عن السياسة
بعد دخول حركة اسلامية السياسة أصبحت بالنسبة لي حركات سياسية وليس دينية      
بعد ترأسي القائمة المشتركة سأعترف فقط بالمجلس الاسلامي للافتاء لفلسطين الداخل بتعاون مع الافتاء الفلسطيني كمؤسسة دينية عليا للوسط العربي ..
بعد ترأسي القائمة المشتركة سأوحد جميع المساجد واجعلها تابعة لوزارة لاديان وعلى وزارة الاديان دفع معاشات ائمة المساجد .
القضية الفلسطينية ..
بعد ترأسي القائمة المشتركة ، القائمة المشتركة فقط هي ستكون الوسيط بين الشعب الفلسطيني والحكومة الاسرائيلية.
بعد ترأسي القائمة المشتركة لن اعترف بمحمود عباس كرئيس السلطة الفلسطينية .
مبادرتي لصالح الشعب الفلسطيني
1 – وقف اطلاق النار مع غزة  - جاهز لتوسط بين الطرفين
2 – تبادل الاسرى بين الطرفين
3 – وقف شامل لاطلاق النار بين الطرفين
4 – مبادرة سياسية لتقرير المصير دولة لشعبين اول دولتين لشعبين" .

رسالة لمازن غنايم
هذا وقام رامي  بارسال رسالة للسيّد مازن غنايم وصلت نسخة عنها لموقع بانيت وصحيفة بانوراما وجاء فيها ما يلي : " 2018/09/05
الى حضرة : رئيس لجنة القطرية للسلطات المحلية العربية ورئيس بلدية سخنين السيد مازن غنايم
الموضوع : اطلب من حضرتك عدم تنفيذ قرارات لجنة المتابعة العليا 
السلام عليكم ،
انا رامي محاميد من قرية الفريديس، في الامس كان مهرجاني الانتخابي لترشيحي لرئاسة القائمة المشتركة – الكنيست، خلال المهرجان عرضت سياستي الداخلية والخارجية كمرشح لرئاسة القائمة المشتركة – الكنيست ومن بين اهم هذه  القرارات الخارجية لحملتي الانتخابية :
 بعد ترأسي للقائمة المشتركة – الكنيست لن اعترف بلجنة المتابعة العليا لجماهير العربية برئاسة محمد بركة
ومن حرصي على مستقبل وأمن هذه البلاد اطلب من حضرتك كرئيس لجنة القطرية لسلطات المحلية في الوسط العربي برفض جميع القرارات التي تتخذها لجنة المتابعة العليا لأنها اصبحت تدعم الفراغ السياسي في البلاد
وفي حال رفضت تنفيذ طلبي سأتوجه الى القضاء الاسرائيلي والى الوزير الداخلية اري درعي لكي امنع تنفيذ هذه القرارات عليك ان تعلم بأنك تتحمل المسؤولية الكاملة امام الله وأمام الشعب في حال رفضت تنفيذ طلبي لان الفراغ السياسي دمر بلادنا في جميع المجالات الحياة
وشكرا " .





“{{shareData.title}}”
جارى التحميل