يعزف العود بيُسراه:النصراوي قاسم حجير طفل صغير ومبدع كبير

من بيداء أبو رحال مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-09-11 09:09:33 - اخر تحديث: 2018-09-11 10:57:29

لم يتجاوز عمره العشر سنوات، ولكن موهبته بالعزف على آله العود تخطت عمره الصغير، من خلال ابداعه الكبير. انه الطفل قاسم حجير ابن مدينة الناصرة، الذي حاورته


مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما   ..
 
من تكون؟
اسمي قاسم جواد حجير.عمري 10 سنوات وانا طالب بالصف الرابع. أتعلم في مدرسة مي زيادة في الناصرة .

لماذا اخترت آلة العود ؟
اخترت آلة العود لأنني احبها كثيرا وهي الآله الأقرب الى قلبي .

ما هي مميزات آلة العود حسب رايك ؟
مميزات هذه الالة هي اوتارها وصوتها الحنون.

 من اكتشف موهبتك ؟
أمي وأبي هما من اكتشفا موهبتي ويطورون موهبتي ويقدمون الدعم الكامل لي.

هل حسب رايك هنالك تقدير لموهبتك من المجتمع العربي ؟
نعم الكل يدعمني. اهلي واستاذي توفيق خورية وافراد عائلتي، جميعهم  يدعمونني دائما.

من هو قدوتك بهذا المجال ؟
استاذي توفيق خورية والمطربين الذين اتعلم العزف على أغانيهم.

ما هو طموحك ؟
طموحي أن اصبح عازفا مشهورا واتابع مسيرة العزف على آلة العود.

 هل من صعوبات تواجهك؟
 رغم صعوبة العزف لانني يساري اليد فأنا لا استسلم . العزف بالنسبة لي ليس سهلا لكوني أشول.

10. كلمة اخيرة ؟
ان اتابع موهبة العزف على العود واصبحا فنانا يعطي لموهبته اهمية واتابع حتى ااصل بعزفي لقلوب كل الناس.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل