جبهة البعنة : ‘حاولنا بناء تحالف بلدي لخوض الانتخابات‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-09-29 22:20:35 - اخر تحديث: 2018-09-29 22:41:09

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من جبهة البعنة، جاء فيه :" بهمم عالية، قدّمت جبهة البعنة الديمقراطية يوم الخميس قائمتها لعضوية المجلس المحلي لخوض


الدكتور علي صالح بكري - تصوير علاقات عامة ( جبهة البعنة )

الانتخابات المحلية المزمعة بتاريخ 30.10.2018. وقد أدرجت القائمة على النحو التالي: في المكان الأول (الرفيق الدكتور علي صالح بكري)، في المكان الثاني (الأكاديمي الرفيق فؤاد حسن حسين)، في المكان الثالث (عضو قيادة الجبهة في البعنة الرفيق عارف محمود عابد)، في المكان الرابع (الرفيق رفيق بكري)" .
واضاف البيان :" وفي تعقيبه الأول قال رئيس القائمة الرفيق علي صالح بكري، أن قيادة الجبهة بذلت الجهود الحثيثة والمكثفة من أجل بناء تحالف بلدي لخوض الانتخابات على أساس برنامج الجبهة البلدي والوطني والاجتماعي، إلا أن طابع الانتخابات في البعنة وللأسف تسوده الذاتية والمحسوبية والقبلية، وعليه قررنا خوض الانتخابات بقائمة الجبهة لأننا نعتبر السلطة المحلية ومصلحة البلد، كل البلد، أمانة في أعناقنا.
أما المرشح الثاني الرفيق فؤاد حسين فأكد على دور الشباب المُغيَّب، مشيرا أنه سيبذل كل ما بوسعه من أجل مضاعفة العناية بقضايا الشباب الرياضية والثقافية وتعزيز روح الانتماء الوطني بين أبناء جيل المستقبل. ودعا حسين جميع القوائم والمرشحين لضبط النفس لتجري الانتخابات بروح رياضية وأخلاق عالية، وهذا ما تتميز به البعنة على مدار عشرات السنين.
المرشح الثالث الرفيق عارف عابد قال، إن الجبهة في البعنة لم تكن ممثلة في السلطة المحلية في السنوات الخمس الأخيرة، ومع ذلك كان لنا الدور الطليعي من خارج المجلس المحلي في العديد من الأزمات التي عصفت ببلدنا الحبيبة كان آخرها قضية المفترق التقاطعي الضخم الذي يصادر أكثر من 250 دونما من أراضي المواطنين الخاصة في مدخل القرية شمالا، وكذلك قمنا بواجبنا على أتم وجه بما يتعلق بأزمة المياه الملوّثة منذ مطلع هذا العام" .
وختم البيان :" هذا وتتوجّه جبهة البعنة للناخبين في البعنة للالتفاف حول الجبهة ودعم قائمتها بالتصويت (و) لتتمثّل بعضوية المجلس، من أجل خدمة جميع المواطنين والوقوف في وجه التجاوزات إذا حصلت" .

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل