فتاة 18 عاما : الواضح أنَّ الثقة بيني وبين أمي معدومة !!

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-11-08 10:29:47 - اخر تحديث: 2018-11-08 15:54:56

أنا فتاة ابلغ من العمر 18 عاما، مشكلتي مع والدتي، لا أعلم ما الذي يرضيها، كل شيء فيّ يضايقها، أسلوبي مع الناس .. مع أنني الكل يشهد لي أن أسلوبي جميل مع الكل كبيرا أو صغيرا،


صورة للتوضيح فقط

ولكن المشكلة تكمن في غيرتها التي عذبتني ولا أدري ماذا أفعل معها.. أنا أعترف أني أغلط بأشياء كثيرة بحياتي، ولكن أتصور أنَّ أي أم ترى ابنتها تقع في مغريات الحياة لابد لها من إنقاذها وليس دفنها. أنا لم أجد فرصة لإثبات وجودي أمام أهلي، وخصوصا أمي، فواضح أنَّ الثقة بيننا معدومة، وهي التي ساعدت على انعدامها.. حاولت أن اثبت لنفسي أني أحبها، لكن بلا جدوى.. طريقة معاملتها جعلتني أنفر منها؛ مع أنها تطلب مني الرجوع إليها عندما أكون بحاجة إلى شخص يسمعني.. بصراحة أنا أطلب منها منذ 10 أيام أن تسمعني ولكن دائما أسمع اسطوانتها المكررة: "أنا مشغولة".. ستقولون لي: اختاري الوقت المناسب.. أنا اعرف هذا الشيء لكن المصيبة أنها دائماً مشغولة.. وبماذا؟ إما التحدث بالتلفون أو مشاهدة التلفزيون!!!
أتمنى أن تساعدوني على أن أنقذ ثقتها بي ولو قليلاً..

ملاحظة هامة جدا
هذه الزاوية بمثابة مساهمة ومساعدة لابناء مجتمعنا , للتخفيف من قلقهم وتوترهم بمنحهم الاجابات على اسئلة واستشارات يطرحونها من خلال موقع بانيت , والشكر والتقدير لكل من يمنحهم المساعدة والاستشارة, او التوجيه المناسب. هذا منتدى وليس زاوية يحررها موقع بانيت وكل كلمة تكتب على عاتق كاتبها الشخصي.



لقراءة كل الاستشارات والاجابات اضغط هنا

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل