حديقة حيوان في برلين تراقب احتمالات بقاء دب قطبي وليد حيا

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2018-12-06 12:47:10 - اخر تحديث: 2018-12-06 14:51:23

يعيش المسؤولون بحديقة حيوان تيربارك في برلين حالة من الترقب والقلق حاليا ، بشأن احتمالات بقاء دب قطبي وليد ، على قيد الحياة ، حيث تبلغ نسبتها خمسين بالمئة فقط نظرا لارتفاع ،

احتمالات تعرضه للعدوى في الفترة الأولى بعد ولادته.
ونشرت الحديقة ،  لقطات فيديو بالأشعة تحت الحمراء للدب الذي ولد هذا الأسبوع ،  والتي يبدو خلالها هزيلا وصغير الحجم وملتصقا بصدر أمه تونيا.
ويقول فلوريان سيكس مدير حديقة حيوان تيربارك : " إن بقاء الدب الوليد على قيد الحياة يتطلب عدم اقتراب أحد منه أو من أمه خلال الفترة الأولى من ولادته" .

الدب الوليد في حالة جيّدة حاليا
"تحتاج الأم ووليدها الآن إلى الهدوء التام .. لا يدخل أحد إلى حظيرتهما وبالطبع لا يقوم أحد بإطعامهما ، بعد نحو ستة أسابيع سيدخل حارس الحديقة إلى الحظيرة للمرة الأولى وسيخضعان لأول كشف طبي بعد نحو ثمانية أسابيع ، لكن كل ذلك يعتمد على تصرفات تونيا الأم وما تسمح لنا بعمله".
ورغم كل هذه الاحتياطات تظل هناك احتمالات كبيرة بشأن تعرض الدب الوليد للعدوى. ونفق عدد من صغار الدب القطبي داخل الحديقة في السنوات الأخيرة، وكان آخرها في يناير كانون الثاني هذا العام وهو دب من سلالة الأم تونيا والأب وولوديا.
والدب الوليد في حالة جيدة حاليا وتملك الأم مخزونا وفيرا لإنتاج اللبن لإرضاعه. وفي حالة بقائه على قيد الحياة سيتمكن زوار الحديقة من إلقاء النظرة الأولى عليه في الربيع المقبل.
كان الدب القطبي الشهير (كنوت) قد نفق داخل حديقة حيوان برلين وهو في الرابعة من عمره عام 2011 بعد إصابته بنوع من التضخم في المخ نتج عن خلل في المناعة الذاتية.

 



صورة من الفيديو

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل