مشجعون لهبوعيل ام الفحم :‘حلم الصعود يقترب ليصبح حقيقة‘

من صالح حسن معطي مراسل موقع بانيت وصحبفة بانوراما

2019-01-11 09:27:48 - اخر تحديث: 2019-01-11 09:54:19

ينتظر جمهور كبير من الفحماويين وعاشقي فريق هبوعيل ام الفحم متصدر دوري الدرجة الاولى الشمالية نهاية الموسم الكروي وصعود فريق هبوعيل ام الفحم الى الدرجة الممتازة


احمد زهير - صور شخصية

بعد انتظار دام لسنوات طويلة.
ويقدم الاحمر الفحماوي نتائج مميزة في الاونة الاخيرة على الرغم من ان الفريق قد ابعد عن ملعب السلام بسبب عقوبات من الاتحاد العام لكرة القدم وتم خصم نقاط من رصيده ، الا ان الفريق استطاع رغم كل هذه الظروف الصعبة ان يحتل المركز الاول.
وحول ما يحتاجه الفريق للاستمرار بطريق الانتصارات والصعود للممتازة التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما جماهير هبوعيل ام الفحم للحديث حول هذه الامور.

" ننتظر لحظة الصعود بشوق "
وقال ابراهيم اغبارية وهو مشجع للاحمر الفحماوي :" في البداية اتمنى ان نصل الى مبتغانا في نهاية الموسم الكروي ونصعد للدرجة الممتازة ، وان يفرح الفريق الالاف من اهالي ام الفحم الذين ينتظرون بشوق هذه اللحظة ، ومن اجل الاستمرارية بطريق الانتصارات يجب على الادارات تدعيم دكة البدلاء بلاعبين اصحاب خبرة مجربين ، وان تعزز خط هجوم الفريق بمهاجم قناص يسجل من انصاف الفرص ، من اجل تحقيق الحلم الذي طال انتظاره لسنوات طوال ان نرى فريق هبوعيل ام الفحم بالدرجة الممتازة".

" مساندة الفريق "
الشاب عيسى شريدي قال :" اتمنى من الجماهير مساندة الفريق لانه في أمسّ الحاجة لهذا الدعم اكثر من اي وقت مضى  وثانياً يجب على اللاعبين القتال على ارضية الملعب ، وان يعلموا بان الاف الاشخاص في البيوت والاف اخرين على المدرجات ينتظرون منهم اداء رجوليا ونقاط المباراة كاملة من اجل الوصول الى الحلم والصعود للدرجة الممتازة وهذا الحلم بات يقترب منا شيئاً فشيء ، ليصبح أمرا واقعا ، ولهذا يجب على الجميع ان يقفوا وقفة رجل واحد مدافعين عن شعار الفريق ، واما ادارة الفريق عليها ان تجلب مهاجما من طراز رفيع لدعم الحلقة الهجومية ".

" تشجيع الفريق بالمباريات "
الشاب احمد زهير ابو سلامة قال :" انا كمحب للرياضة واتمنى ان يكون لدينا فريق يشرف ام الفحم ويلعب بالدرجة الممتازة وحتى العليا ، ومن اجل تحقيق هذا الهدف يجب على الجميع دعم الفريق مادياً ومعنوياً وان يواظب الالاف على اقل تقدير بالتواجد في المدرجات لدعم الفريق ، حتى ان كان ذلك تحت زخات الامطار او تحت اشعه الشمس الحارة ، لكن بالمقابل يجب على اللاعبين التحلي بالمسؤولية واللعب من اجل الفوز لا غير وان لا يقبلوا باية نتيجة الا الفوز ، واما ادارة الفريق يجب ان توفر اجواء مريحة وهادئة للفريق وان تعزز الحلقات الناقصة بالفريق".

" الحلم سيصبح حقيقة "
الشاب محمد زاهي شريدي قال هو الآخر :" منذ طفولتي وانا اتمنى ان يصل فريقي المحلي المفضل هبوعيل ام الفحم للدرجة الممتازة وها هو الحلم يقترب ليصبح حقيقة ، ولهذا يجب على جميع اللاعبين القتال على ارضية الملعب وان يلعبوا من اجل الشعار الذي يفرح الجماهير التي يزيد عددها عن 20 الف مشجع في الملعب وخارجه بمدينة ام الفحم ،.. اتمنى ان يتحلى الجمهور بالصبر على فريقهم وأن يدعموه بكل قوة حتى تبقى الاجواء الهادئة والمريحة وحتى تحقيق الهدف".


ابراهيم اغبارية


محمد شريدي


عيسى شريدي


تصوير : ايهم انور

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل