رام الله: وزير الإتصالات والوفد الأستوني يستعرضان المشاريع التكنولوجية المشتركة

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-02-03 14:58:19 - اخر تحديث: 2019-02-05 10:20:07

التقى وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور علام موسى بمسؤولة ملف اسيا وافريقيا واستراليا واميركا اللاتينية في وزارة الخارجية الاستونية السفيرة انغريد آمر،


الخبر والصورة من مراد عاروري

في مقر الوزارة برام الله.
وضم الوفد الأستوني المبعوثة الخاصة لاستونيا في فلسطين ومسؤولة ملف التطوير والتعاون والدعم الانساني، ومديرة مكتب الشرق الأوسط في الدائرة السياسية في الخارجية الاستونية، وذلك في زيارة لفلسطين من أجل بحث ملفات التعاون المشترك والدعم المستمر لفلسطين فيما يتعلق بتكنولوجيا المعلومات.
واستعرض د. موسى خلال اللقاء ملفات العمل المشترك ومبادرات التعاون بين الجانبين لتطوير العمل وتعزيز التعاون لاسيما برنامج الحكومة الإلكترونية وبحث سبل تطوير العلاقات والاتفاق على استمرار الدعم المقدم للمشاريع خلال العام 2019، مثمناً دور إستونيا ودعمها لفلسطين والذي ينعكس بشكل إيجابي على جودة الخدمات الالكترونية في فلسطين.
وقدم الشكر لاستونيا على جهودها الحثيثة والتي تبذلها في سبيل العمل لانجاح الحكومة الالكترونية، من خلال تدريب الكوادر الفلسطينية لاكسابهم معرفة أوسع بطبيعة التجربة الاستونية التي نجحت في هذا المجال، مما يسهل تطبيقها بما يخدم المواطن الفلسطيني ويخفف عنه عبء اجراء العديد من المعاملات الحكومية.
وأشار موسى الى الخطوات التي تبذلها الوزارة مع مختلف الوزارات والمؤسسات الحكومية لتذليل كافة العقبات والمعيقات، من خلال اجراء الدراسات والتحليلات لواقع الخدمات المقدمة وإمكانية تطويرها والخطط المستقبلية لاجراء التطوير اللازم عليها، ومواكبة اخر التطورات والاستفادة من مختلف التجارب العالمية ومن ضمنها التجربة الاستونية الرائدة في مجال الحكومة الالكترونية.
بدورها عبّرت السفيرة انغريد آمر عن سعادتها بهذا اللقاء المثمر، شاكرة لوزارة الاتصالات جهودها وحرصها على استمرار التعاون والشراكة، ورحبت بالتعاون المثمر بين الطرفين الفلسطيني والإستوني في المجالات الفنية والتقنية بما يمثله من تطوير للمؤسسات الفلسطينية لاسيما تقنياً.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل