رؤساء الاحزاب العربية يردّون على اتهامهم بالفشل و‘المصلجية‘ وخذلان الجمهور العربي

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-04-12 08:51:16 - اخر تحديث: 2019-04-12 09:07:58

استضاف برنامج هذا اليوم عبر القناة الفضائية " هلا " ، أمس الخميس ، ممثلين عن الأحزاب العربية ، حيث طرح البرنامج قضية تراجع نسبة التصويت لدى المواطنين العرب ،

وانخفاض تمثيل الاحزاب العربية من 13 في الكنيست الـ 20 الى 10 أعضاء في الكنيست الـ 21 .

" تصحيح البوصلة "
وكان أول ضيوف البرنامج عضو الكنيست الجديد رئيس تحالف القائمة العربية الموحدة والتجمع د. منصور عباس ، الذي قال " أنه يتقدم بالشكر والعرفان لأبناء المجتمع العربي الذين دعموا القوائم العربية بشكل عام وقائمة تحالف الموحدة والتجمع بشكل خاص ".
وأضاف د. منصور عباس : " واجبنا أن نحترم كل قرار صادر عن كل شخص سواء بالتصويت ، أو بعدم التصويت ... بالتصويت لنا أو للقائمة الأخرى . الصوت هو ضمير وأمانة ".
ومضى د. منصور عباس : "واضح انه لا يمكن أن نحافظ على نسيجنا الاجتماعي بدون الثقة . الثقة أمر ضروري واستعادة هذه الثقة تحتاج الى جهد كبير وخطوات عملية ومصداقية في القول والعمل ، والأمر يحتاج الى وقت .. هنالك مسؤولية جماعية نتحملها ، ويجب أن نقول لمن أخطأ أخطأت بعينه ".
واسترسل د. منصور عباس يقول : " الأزمة الكبرى تفكيك المشتركة وما سبقها من مظاهر ضربت الثقة بالقائمة المشتركة أمور أضرت كثيرا بالحال الموجود الان ، وانعكس ذلك على نتيجة الانتخابات .. يجب أن نخرج لطريق جديد وان نصحح البوصلة ".

" عدة أمور اثرت على تراجع نسبة التصويت "
من جانبه ، قال عضو الكنيست الجديد وعضو تحالف العربية الموحدة والتجمع ورئيس قائمة التجمع د. امطانس شحادة  : " المشكلة الأساسية كانت نسبة التصويت المنخفضة ، لو كانت النسبة أعلى لتغيرت الصورة . أنا أحترم كل من نادى يوم الانتخابات وناشد الجمهور الخروج للتصويت ، ولكن أنا عتبي على هؤلاء لماذا بقي ذلك حتى يوم الانتخابات ... هنالك بعض الشخصيات التي كان قبل شهر موقفها مقاطعة الانتخابات وفي يوم الانتخابات غيرت رأيها .. لماذا هذا التصرف ؟ ".
واسترسل د. شحادة : " هنالك عدة أمور اثرت على تراجع نسبة التصويت ، ومنها تفكيك المشتركة ، الاحباط والناس يريدون أحزاب سياسية وتمثيل أقوى ".

" الجمهور قال كلمته "
أما منصور دهامشة سكرتير عام الجبهة ، قال خلال الحوار معه : " أوجه تحية اعتزاز لأهلنا وأبناء شعبنا الذي استجاب وخرج للتصويت وأعطوا ثقتهم لمن يستحقها ".
وقال دهامشة أيضا : " الجمهور قال كلمته .. هنالك نتائج ، والنتائج تقول أن الجبهة زادت من قوتها وكذلك الحركة العربية للتغيير ، أي ان تحالفنا حصل على ثقة أكبر مما كان عليه في الكنيست السابقة ، نحن كان لدينا 4 أعضاء كنيست وحصلنا على 4 اعضاء والعربية للتغيير كانت ممثلة بعضو كنيست واحد ، وقد ارتفع عدد الاعضاء لديها الى اثنين ، بمعنى ان تمثيلنا زاد عما كان عليه في القائمة المشتركة ، بينما الموحدة والتجمع كان تمثيلهم أكثر مما حصلوا عليه في هذه الانتخابات  " .

" تصحيح المسار "
عضو سكرتارية لجنة المتابعة ورئيس حزب الاصلاح عبد السلام قشوع قال هو الاخر : " يجب على الاحزاب العربية تعلم الدرس . علينا وعلى القادة أن يعرفوا ان نسبة التصويت متدنية جدا ، ولرفع نسبة التصويت على القادة تصحيح المسار " .


د. امطانس شحادة


منصور دهامشة


عبد السلام قشوع


الدكتور منصور عباس

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل