مجالس الشاغور تستلم حصتها من ضريبة ‘بارليف‘

من محمد سواعد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-04-19 15:21:06 - اخر تحديث: 2019-04-19 15:44:33

ضمن الطاولة المستديرة لجلسة عمل مشتركة بين عنقود الشاغور والمجالس الشريكة في العنقود عقدت جلسة عمل مشتركة في مجلس دير الأسد المحلي


تصوير عمر القاسم

بأجواء ودية، حيث تم خلال الجلسة تسليم رؤساء مجالس دير الاسد والبعنة ومجد الكروم شيكات عن حصة المجالس المحلية من ضريبة الأرنونا المدفوعة للمنطقة الصناعية " بارليف " عن الربع الاول لسنة 2019 كون هذه المجالس الثلاثة شريكة في ربع الدخل للمنطقة الصناعية المذكورة.
تم خلال الجلسة أيضا مناقشة الميزانية لعنقود الشاغور والتي هي بالأساس ميزانيات لتطوير المنطقة في الوسطين العربي واليهودي ، كما تم بحث التعاون المشترك والمشاريع المستقبلية المزمع إقامتها في القرى بالتعاون مع عنقود الشاغور ، وقد تمت مناقشة العديد من الأمور وخاصة في مجال الصحة والبيئة وترخيص المصالح حيث تم الاتفاق على عقد جلسة مصغرة تشمل مندوبين من جميع الأطراف لبحث آلية العمل السليم والذي يصب في مصلحة المواطن أولا وأخيرا.
وكان من بين المشاركين في الجلسة: رئيس المجلس المضيف احمد ذباح ، رئيس مجلس الرامة شوقي أبو لطيف، رئيس مجلس البعنة علي خليل بالإضافة الى شهاب علي ،نجيب حسين ممثلا عن مجلس نحف المحلي ، منصور غالية محاسب مجلس مجد الكروم المحلي، بالإصافة الى رئيس بلدية كرميئيل موشي كوننسكي ، رئيس مجلس مسغاف داني عبري ، ووفد مرافق .

" عمل مشترك "
احمد ذباح قال في حديثه ان  " هذا اللقاء يأتي بعد لقاءات عديدة في الماضي للحصول على حقنا من مدخولات المنطقة الصناعية بارليف ولتضمن عملا مكثفا ومشتركا مع رؤساء وممثلي السلطات المحلية المتجاورة وعنقود الشاغور لما به مصلحة قرانا وسكانها ".
وأضاف ان " العمل المشترك والحوار، بيننا يؤدي إلى مشاريع حيوية وهامة لسكان المنطقة برمتها، في مختلف المجالات، ومنها: التخطيط، التشغيل والصناعة، الرياضة والسياحة، البنية التحتية وغيرها ،علينا أن نتحد ونتعاون لنصبح قوة مركزية لتعمل على تحصيل حقوق مواطنيها ".
رئيس مجلس الرامة شوقي ابو لطيف، قال: " كلنا نريد أن نعيش هنا ونتعاون معا لما به مصلحة بلداتنا ومواطنيها ، ووجودنا اليوم في هذا اللقاء يدل على التفاهمات بين مجالس وبلديات المنطقة وعنقود الساغور للعمل المشترك والبناء فيما بيننا ، وهذه نعمة علينا استغلالها لتطوير بلداتنا " .
علي خليل رئيس مجلس البعنة المحلي شكر رئيس مجلس دير الأسد المحلي على استضافة اللقاء وأثنى على هذا اللقاء الحواري الإيجابي واللقاءات المماثلة في المستقبل.
وفي نهاية اللقاء تم الاتفاق على تكثيف هذه اللقاءات وتعزيز العمل المشترك وتم تسليم الرةساء الشيكات التي تبلغ قيمتها 326  الف شيقل .


 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل