دير الأسد: فرقة الأصايل تستعد لرمضان حافل بالفعاليات

من إبراهيم ابوعطا مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-04-23 12:24:28 - اخر تحديث: 2019-04-23 19:26:06

تستعد فرقة الاصايل للثقافة والتراث لتنظيم مجموعة من العروض الفنية الرمضانية الخاصة على شرف حلول شهر رمضان المبارك. وأشار الفنان يحيى أبو جمعة مدير فرقة الأصايل

الى ان الفرقة تعتمل جاهدة في هذه الأيام لأنهاء جميع الاستعدادات الأخيرة من خلال التمارين والتجهيزات الأخيرة للانطلاق في تقديم عروض فنية خاصة، خصوصا التهاليل الرمضانية على شرف شهر رمضان المبارك الذي يحل علينا بعد عشرة أيام.
وعن أهمية مثل هذه الفعاليات , خصوصا التهاليل في البلدات العربية المحتفلة بشهر رمضان , قال الفنان يحيى أبو جمعة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" أولا اسمح لي في البداية ان اقدم التهاني واجمل التبريكات بحلول شهر الخيرات شهر رمضان , وعلى شرف هذا الشهر الفضيل تستعد فرقة الاصايل في احياء مجموعة من الحفلات الرمضانية الخاصة , والمسيرات الميدانية الخاصة بالتهاليل الرمضانية وذلك لإضفاء جو خاص ومميز لهذا الشهر الفضيل , الذي يتميز بالخيرات والبركات والميزات الدينية الخاصة من هنا فان المسيرات والتهاليل انما تجلب وتمنح بلداتنا أجواء رمضانية خاصة لكي يعشي اهالينا روعة هذا الشهر الفضيل".

" نعمل جاهدين لتقديم عروض جديدة "
واكمل يحيى أبو جمعة بالقول لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" نعمل جاهدين لتقديم عروض جديدة مغايرة عن العروض التقليدية التي كان يشاهدها الناس وذلك بهدف جذب الجمهور الذي سيشارك في فعالياتنا في مختلف البلدات العربية والتي من المتوقع ان تشهد اقبال كبير من خلال تنوع فقراتنا الفنية والثقافية والترفيهية والادبية والابداعية".
واردف يحيى أبو جمعة بالقول لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" ناهيك عن تنشيط الفعاليات ومنح الفرص للجميع في عيش روعة رمضان فأننا على دراية كاملة للتحديات والصعوبات التي تعيشها المحلات التجارية والاقتصاد المحلي , فعليه , نريد من خلال هذه الفعاليات والمبادرات في تحقيق الغايات المرجوة والاهداف التي من اجلها نبادر لمثل الفعاليات والامسيات الا وهي تنشيط السياحة الداخلية وتفعيل العمل الثقافي في بلداتنا في مختلف المناطق واتاحة الفرص لمشاركة الفرق المحلية وابناء مجتمعنا بالفقرات المتنوعة التي سيتم عرضها. اننا نؤمن بان مثل هذه الفعاليات تساهم في تعزيز وتنشيط الحركة السياحية الداخلية وتنشيط الحراك التسويقي والتجاري وينعش الحركة التجارية في بلداتنا العربية وان كانت حتى الحوانيت والمراكز التجارية الصغيرة , نعم نحن ندرك اهمية مثل هذه الفعاليات ولو كانت متواضعة في تنشيط العمل التجاري المحلي وخصوصا في هذا الشهر الفضيل الذي يحمل معه الخيرات والبركات".
وعن رأيه في أهمية تفعيل النشاطات الثقافية والتربية في بلداتنا العربية , فقال يحيى أبو جمعة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" ما من شك اننا نحمل تاريخا وحضارة من خلال العروض التي نقدمها في فرقة الأصيل , اننا نرى أهمية بالغة في تقديم العروض الفنية التراثية كعرض الدبكة والتهاليل لما تحمله هذه العروض لتعزيز هويتنا وتاريخنا ومعالمنا التي نعتز بها في كل مكان وزمان , وهذه مسؤولية تقع على عاتقنا في نقل هذا الفن والتراث والفلوكلور للأجيال القادمة من اجل ان نعمل على حماية بل تعزيز هذا التاريخ وهذه الحضارة".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل