أم الفحم: ابن الهيثم الثانوية تبدع في مشروع ‘إحياء القيم‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-10-13 20:02:22 - اخر تحديث: 2019-10-13 23:36:18

ضمن مشروع "إحياء القيم" الذي تبنته مدرسة ابن الهيثم الثانوية التكنولوجية عتيد- أم الفحم ، منذ بداية السنة الدراسية 2019/2020, والذي من خلاله يتم التركيز


صور من مدرسة ابن الهيثم الثانوية عتيد ام الفحم

على قيمة اجتماعية – تربوية معينة ومحددة مسبقا في الأسبوع الأول من كل شهر ، نظمت المدرسة "أسبوع التسامح", والذي اشتمل على فعاليات عديدة, وأنشطة متنوعة, ساهمت في زيادة الوعي للواقع الذي نعيشه, وبالذات الأحداث المؤسفة التي تحدث في قرانا ومدننا العربية, وكيفية معالجتها والتعاطي معها, ومحاولة الإسهام في الحد من مثل هذه الظواهر, بتعزيز قيم: التسامح, العفو, الصفح, المحبة, الألفة, الاعتذار, التحية الطيبة, التغاضي عن الزلات والهفوات.
وقد تم استثمار هذه الأنشطة والفعاليات في رفع منسوب الوعي لدى طلابنا لإسقاطات وتبعات تعزيز مثل هذه القيم, ومدى مساهمتها في رفعة المجتمعات والأفراد.

فعاليات الأسبوع
1. استثمار حصص التربية بفعاليات وأنشطة صفية تعزز القيم العليا الآنف ذكرها.
2. تدريس نصوص تتعلق بهذه القيم في حصص اللغات وغيرها ( العربية – العبرية – الانجليزية – الدين الاسلامي – التاريخ).
3. تمرير ثلاث ورشات فنون مع الأستاذ المبدع محمد وليد ملك, تتيح للطلاب التعبير عن أنفسهم ومشاعرهم, وتقديم اقتراحات , حلول , فعاليات وأنشطة.
4. عرض فيلم "فراطة" للمخرج المبدع بدران بدران- عين السهلة, في قاعة مركز العلوم والفنون – حي العيون, والذي يتحدث عن ظاهرة التسول على المفترقات وإشارات المرور, والكشف عن المستور والخبايا خلف هذه الظاهرة, وأتبع بمحاضرة قيمة للمخرج حول موضوع التسامح وربطه بأحداث الفيلم.
5. تمرير ورشات عمل لطلاب المدرسة مع المحاضر ومدرب التنمية البشرية, الأستاذ عيسى عياط, تصب في خانة كشف الجوانب الإيجابية والمضيئة لكل طالب وطالب, ومحاولة استثمارها في صلاح الفرد والأسرة والمجتمع.
6. تقوية الوازع الديني واستثماره في تقوية أواصر المحبة والعلاقات الطيبة بين الطلاب وافراد المجتمع من خلال محاضرات دينية – توعوية, تلامس واقعنا المعاصر, محاولة الخروج بحلول تساهم في الحد من هذه الظواهر التي تعصف بمجتمعنا, قام بتقديمها الشيخ محمود مصطفى ترك – إمام مسجد أبي بكر الصديق.
7. توقيع جميع طلاب المدرسة على "وثيقة تعهد" تنظم معاملة الطلاب مع زملائهم بخاصة, وأفراد المجتمع بعامة, يتعهدون من خلالها بتقبل الآخر ومسامحته والصفح عنه, ويلتزمون بما جاء فيها.
وفي نهاية الأسبوع – وخلال اجتماع الهيئة الإدارية والهيئة التدريسية بجميع طلاب المدرسة لإعلان نتائج انتخابات مجلس الطلاب وتلخيص الأسبوع – شدد مدير المدرسة - الأستاذ مروان محاجنة على الأهمية البالغة لتعزيز مثل هذه القيم لدى أبنائنا, وأن على المدرسة أن تؤدي الدور المنوط بها, والملقى على كاهلها ببناء جيل صالح سوي, يذوت القيم الإيجابية, ويجعلها منارته التي يستهدي بها, ومرجعيته العليا في علاقته مع الآخرين, مبينا إصراره على الاستمرار بمثل هذه النشاطات, والمداومة عليها, لما لها من دور مؤثر وفعال في صياغة الهوية الاجتماعية – الدينية – الثقافية لدى الطلاب.

 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل