حتى لا تبدو شخصًا مزعجًا.. 11 نصيحة لطلب المساعدة في العمل

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-10-16 11:46:43 - اخر تحديث: 2019-10-18 06:59:15

قد تكون ماهرًا في عملك، بارعًا في تنفيذ المهام وتنتهي منها سريعًا، وربما تكون مسؤولًا عن فريق يضم عددًا من الموظفين، ولكن ذلك لا يعني إنك لن تحتاج


صورة للتوضيح فقط تصوير : Khosrork-iStock

إلى المساعدة في أحد المواقف، أو إنك لن تلجأ إلى أحدهم لكي يمد لك العون.
 هذا أمر طبيعي ولا يوجد إنسان يعرف كل شيء وُملم بكل التفاصيل، وهناك أشياء تعرفها يجهلها غيرك، والعكس صحيح، لكن عليك أن تتعلم كيف تطلب المساعدة من دون أن تبدو مُزعجًا؟
وفي ما يلي عدة آليات تساعدك على طلب المساعدة في العمل من دون أن تزعج الآخرين أو تضع نفسك في موقف مُحرج:

ثق بنفسك
الكل يحتاج إلى المساعدة في بعض الأحيان، لذا لا تعتذر إلى الشخص الذي تطلب منه أن يمد لك يد العون، خاصةً إذا كان مديرك لأن مساعدته لك جزء من عمله، لذا عليك أن تثق بنفسك وتتأكد أنه لا يوجد شخص على ظهر الأرض يعرف كل شيء وماهر في أي شيء.
قبل ذهابك لطلب المساعدة يجدر بك تحديد الأمور التي تريد السؤال عنها، وتعرف لماذا تلجأ لهذا الشخص تحديدًا من دون غيره،؟ لأنك بهذه الطريقة ستكون أكثر ثقة بنفسك.

اختر الوقت المناسب
قبل اللجوء إلى الآخرين عليك تحديد الوقت المناسب؛ تجنبًا لإحراج نفسك أمام الآخرين أو وضعهم في موقف سيئ، لا تطلب المساعدة منهم إذا كانوا مشغولين في شيء ما، أو يعيشون يومًا سيئًا أو يواجهون مشكلة ما.

لا تكن لحوحًا
إذا طلبت من أحدهم مساعدة ولكنه طلب منك العودة إليه في وقت آخر، أو أخبرك بأنه مشغول في هذا الوقت، وسيرد على تساؤلاتك لاحقاً، فلا تكن لحوحًا، وابحث عن شخص آخر بإمكانه تقديم يد العون إليك.

ساعد الآخرين
أفضل طريقة لطلب المساعدة من شخص ما هي أن تكون بالفعل قد ساعدته من قبل، بهذه الطريقة فإنه سيرد الجميل لك ولن يشعر بأنك عبءٌعليه ولن تزعجه إذا لجأت له.
 
لذك كن متعاونًا ولا تبخل بوقتك ومعلوماتك على الآخرين، وعزز علاقتك بزملائك في العمل، واخلق مجالات للحديث والنقاش في مواضيع خارج نطاق العمل.

لا تُذكر الآخرين بمساعدتك لهم
نظرًا إلى أن طلب المساعدة يجعلنا نشعر في بعض الأحيان بالضعف أو قلة الحيلة، فقد نميل إلى تذكير الأشخاص الذين نطلب مساعدتهم بما قدمناه لهم في السابق.
تأكد أن قيامك بهذا سوف يزيد الأمر سوءًا، ويضعك في موقف مُحرجٍ، ولا يخلق شعورًا جيدًا لدى الآخرين، وربما يؤثر على علاقتك بهم.
 
اجمع معلومات قدر استطاعتك
قبل اللجوء لمديرك أو زميلك في العمل، من الأفضل أن تجري عملية بحث سريعة تجمع فيها كل المعلومات المتاحة عن المشكلة أو الأزمة التي تواجهها، ربما يساعدك هذا على حل المشكلة بنفسك من دون طلب مساعدة شخص آخر.
 
اطلب المساعدة من زميل
هل واجه زميلك المشكلة نفسها؟ هل مرّ أحدهم بهذا الموقف من قبل؟ حسنًا إذا كانت إجابتك بـ"نعم" فسيكون من الأفضل أن تطلب المساعدة منه قبل أن تذهب إلى مديرك أو الشخص المسؤول.
وفي هذه الحالة ستوفر على نفسك وقتًا وجهدًا كبيرًا، كما إنك لن تُهدر وقت وجهد مديرك.

لا تستخف بالمساعدة التي تطلبها من الآخرين
في بعض الأحيان تستخف بالمساعدة التي تطلبها من الآخرين نظرًا لشعورك بعدم الراحة، ولأنك تتوقع بأن طلبك سيقابل بالرفض، وهو  ما يجعلك تؤكد له أن الخدمة أو المساعدة التي يقدمها لك سهلة وتؤكد له بكلامك وتصرفاتك بأنك لست مدينًا له.

لا تبالغ في الاعتذار
ألم تشعر من قبل بعدم الراحة لأنك قدمت المساعدة لشخص ما؛ فيمطرك بالاعتذارات، ويؤكد لك شعوره بالخجل لأنه يُزعجك ويعطلك عن أداء مهامك؟.
حسنًا هذا هو الموقف الذي تضع فيه الشخص الذي تلجأ له إذا بالغت في الاعتذار؛ كونك حساسًا ومراعاتك للآخرين لا يعني أنك تعتذر منهم كثيرًا.

لا تتنصل من الأمر
ربما يحاول الأشخاص الذين يطلبون المساعدة إثبات أنهم ليسوا ضعفاء أو أنانيين، لذا يتنصلون من الأمر ويبذلون مجهودًا كبيرًا؛ للتأكيد أنهم ليسوا من هؤلاء الأشخاص الذين يلجأون لغيرهم، وإنهم إذا كان لديهم خيار آخر لما طلبوا المساعدة.
 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل