الصابون يُنقذ شابة فلسطينية من البطالة ، شاهدوا ..

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-11-07 10:06:48 - اخر تحديث: 2019-11-10 08:49:05

قبل 3 سنوات أنهت فدوى ابو يوسف وهي شابة فلسطينية من غزة دراستها الجامعية في تخصص "علوم طبية ومخبرية" ،لكنها لم تجد أي فرصة عمل في تخصصها،


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)

 فحاولت الاستفادة من الدورات التدريبية وتخصصها، في صناعة الصابون الخالي من أي مواد كيميائية، مُستعينة بخبرتها العلمية والعملية الجامعية، في إنشاء مشروع قريب لتخصصها بمنزلها
وتفوح رائحة المرمية مع النعناع من إناء وضعت به في المكان، قبل أن تُمزج مع خليط من الزيوت الطبيعة، التي للتو هدأت من الغليان على درجة حرارة عالية، لتذوب تلك الروائح مع الخليط، وتوضع في قوالب خشبية ومطاطية، بأشكال مُختلفة، لتخرج في نهاية المطاف قطع صابون تُستخدم للجسم وخاصة الوجه.
نترككم مع صور فدوى التي د
شنت مشروعا منزليا صغيرا لإنتاج الصابون من الأعشاب والزيوت الطبيعية وتسويقه محليا، بعدما فقدت الأمل في الحصول على فرصة عمل ..


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)


(Photo by SAID KHATIB/AFP via Getty Images)

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل