معتقدات خاطئة عن أمراض الأطفال

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2019-11-29 11:35:47 - اخر تحديث: 2019-11-30 11:17:46

تنتشر الكثير من المعتقدات بين الأمهات بخصوص علاج أمراض الأطفال، حيث تقوم الأمهات بتصروفات من باب الحرص على الطفل وهي تضر الطفل، وقد أشار الدكتور


صورة للتوضيح فقط ، تصوير: iStock-gpointstudio

أحمد المصري أخصائي طب الأطفال لأهم هذه المعتقدات الخاطئة ...

بعض الأخطاء التي تقوم بها الأمهات:
تستخدم الكثير من الأمهات التحاميل أو "اللبوس" في حال وجود بلغم في حلق الطفل بقصد أن التحاميل تعمل على سحب البلغم وهو الإفرازات المخاطية ونزوله مع البراز، ولذلك فقد تنصح أي أم جارتها بأن تضع اللبوس لطفلها لكي يتخلص من البلغم.
تقوم بعض الأمهات بوقف الدواء أو تقليل جرعته على اعتقاد منها أن الدواء سوف يكون ثقيلاَ على الطفل، والنتيجة أن الطفل لا يتحسن ولا يشفى، فيجب على كل أم أن تسمع كلام الطبيب ولا تلعب بالجرعة المحددة فالجرعة تكون حسب عمر ووزن الطفل وحسب الحالة أيضاَ، ولا يجب أن تتوقف عن إعطاء الدواء بمجرد حدوث تحسن بسيط في حالة الطفل خوفاً على الطفل من أضرار الأدوية ولأنه لا زال صغيراَ، بل يجب أن تستمر في إعطاء الدواء للطفل حتى نفاذ الكمية التي أوصى بها الطبيب.
تعتقد بعض الأمهات أن التبخيرة التي يتم إجراءها للطفل تسبب له الإدمان، ولكنها قد تكون المنقذ له عند ضيق التنفس، ولا تسبب أي إدمان فهي ليست مخدرات وينته مفعول الدواء بها بعد ساعات مثله مثل باقي الأدوية.

لا يجب علاج صفار المواليد بوضعهم تحت الضوء في البيت فقط، هناك حالات تستدعي حمل المولود للمستشفى وان يخضع للرقابة والعلاج فوراً لكي لا تحدث مضاعفات قد تؤدي للوفاة.

تعتقد بعض الأمهات أن المضاد حيوي هو العلاج السحري للبلغم عند الأطفال وتعطيه لطفلها عندما يتجمع البلغم في صدره ويكون سعاله غير جاف، ولكن لا علاقة بين المضاد الحيوي والبلغم، فالمضاد الحيوي يقضي على الالتهاب فقط.
تعتقد الأمهات أن الطفل يجب أن يأكل طالما يعاني من نزلة معوية، ولكن النزلة المعوية علاجها يكون أولا بمحلول الإرواء للقضاء على الجفاف، ويجب أن تتوقف الأم عن تقديم الطعام العادي للطفل لكي لا يتقيأ، فهناك أمهات يبالغن بالحرص على أطفالهن والنتيجة أن الطفل لا يتحسن.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل