لحياة كريمة في آخر أيامها.. فيلة عجوز تترك الأرجنتين وتتجه للبرازيل

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2020-05-14 12:25:04 - اخر تحديث: 2020-05-18 07:55:58

من أجل الحصول على حياة أفضل، انطلقت الفيلة "مارا" وهى أنثى فيل عجوزة ولدت في الهند، في رحلة من بوينوس آيرس إلى أحد ملاجئ الحيوانات في البرازيل


 (Photo by JACK GUEZ/AFP via Getty Images)

حيث ستحظى بحياة أفضل، كما أعلنت بلدية العاصمة الأرجنتينية.
ووفقا لوكالة فرانس برس، أمضت "مارا" التى يراوح عمرها بين 50 و54 عاما الجزء الأول من حياتها كحيوان سيرك ثم وصلت فى العام 1995 إلى حديقة حيوانات فى بوينوس آيرس تحولت منذ ذلك الحين إلى حديقة بيئية حيث عاشت هذه الفيلة.

وبدأت "مارا" رحلتها الممتدة على نحو 2000 كيلو متر، التى كانت مقررة منذ يناير رغم تفشى فيروس كورونا، وتم وضع بروتوكول خاص لحمايتها وحماية الطواقم التي ترافقها.
ويبلغ وزن "مارا" نحو 5.5 أطنان وطولها 5 أمتار وعرضها مترين وارتفاعها 3 أمتار، وتتناول طنا من الخضر والعلف وقصب السكر كل يوم.
وأشارت فرانس برس، إلى أنه خلال عملية استمرت ما يقرب من ثلاث ساعات فى الحديقة البيئية الواقعة فى منطقة باليرمو فى بوينوس آيرس، وضعت "مارا" فى صندوق خشبى ضخم تم إنشاؤه خصيصا لهذا الأمر وأدخل إلى شاحنة باستخدام رافعة.
وانطلقت الشاحنة التى تحمل الفيلة "مارا"، متجهة إلى تشابادا دى جويمارايس فى ماتو جروسو وهى ولاية فى وسط غرب البرازيل، وتضم محمية للفيلة تمتد مساحتها على 1200 هكتار حيث ستعيش "مارا" الأيام الأخيرة من حياتها، ومن المتوقع أن تستمر الرحلة بين أربعة وخمسة أيام وفقا للبيان الصادر عن بلدية بوينوس آيرس.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل