أفكار عصرية لتصميم ديكور مودرن لغرفة المعيشة

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2020-06-18 14:08:39 - اخر تحديث: 2020-06-21 10:56:43

لا يتحقَّق الاسترخاء سوى عند جلوس المرء في غرفة المعيشة بمنزله، فهذه المساحة حضن دافئ يضم أفراد الأسرة بعد عناء يوم طويل. وفي هذا الإطار، نطلع القراء على ديكورات


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-NelleG

 غرف المعيشة في المنازل المودرن، وأثاثها الرائج أخيرًا.

الألوان
• لا مانع من استعمال الألوان الصارخة، كالفوشيا أو الأحمر او الأخضر الفستقي أو الأرجواني للأثاث، شريطة كسر قوّة الألوان المذكورة. مثلًا، تجذب التوليفة اللونية المؤلفة من الأبيض (أو الأسود أو الرمادي) والأحمر، أو الزيتي والفوشيا.
• من الضروري تحقيق التناغم بين لون الوسائد الموزّعة على الأرائك والسجاد والستائر والاكسسوارات.
• يُفضّل تحقيق التضاد اللوني، كاستعمال الدرجة الفاتحة وتلك الداكنة من اللون عينه.
• يمكن اختيار طقم الأرائك سادة، باللون الأبيض أو الكريمي، وتنسيق الوسائد عليه بلون معاكس، من قماش الأرائك عينه.

الأثاث
• من المُلاحظ في تصاميم أثاث غرف المعيشة أيضًا، الاستغناء جزئيًّا عن أطقم الكنب الكاملة، بخاصة في المساحات المحدودة، مع الاكتفاء بـ"صوفا" وكرسيين منفردين، أو مجموعة من القطع المفردة مختلفة التصاميم، وبلون مخالف للكنبة الرئيسة.
• تُعدُّ الوسائد من مؤثرات الديكور الأكثر أهميّة، بخاصة إذا كانت مُختارة بلون مخالف للون الكنب، فهي تكسر جمود اللون السادة، وتضفي نوعًا من المرح على الغرفة.
• توزّع رفوف من خشب "الزان" على الجدار، الذي يحمل شاشة التلفاز.
• توزّع الطاولات الجانبيّة ذات الأحجام المختلفة، الطاولات التي يمكن أن تتداخل ببعضها البعض، بدون إحداث فوضى في المكان.

الأرضيات
تضيف الأرضيّات الداكنة فخامة إلى المكان، فيما تساعد تلك الفاتحة في جعله يبدو فسيحًا. ويبدو الـ"باركيه" الخيار الرائج، حاليًّا.

الإضاءة
تساعد جودة الإضاءة في عكس اللون المستخدم في طلاء جدران الغرفة. ومن المُلاحظ أن البعض يُفضّل الإضاءة الخافتة مع ألوان الجدران القاتمة لما تضفيه من هدوء على المكان، فيما تميل الغالبية إلى الألوان الفاتحة، مع توزيع الإضاءة في أنحاء الغرفة للمساعدة في القراءة أو المشاهدة الممتعة للتلفاز. علمًا أن الجدران الفاتحة مع الإضاءة البيضاء تشيع الفسحة.

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل