رئيس البرلمان العربي يُدين الإجراءات الإسرائيلية لتغيير الوضع القائم

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2020-06-25 09:11:26 - اخر تحديث: 2020-06-25 10:02:28

أدان الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي، بأشد العبارات "الإجراءات أحادية الجانب التي أعلنت عنها حكومة قوة الاحتلال على الأراضي الفلسطينية


صور من البرلمان العربي - المكتب الاعلامي

بهدف تغيير الوضع القائم على الأرض وفرض واقعٍ جديدٍ سيكون له عواقب وخيمة وتداعيات خطيرة على مستقبل السلام في المنطقة، مُشدداً على أن السلام القائم على مبدأ حل الدولتين استناداً للشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية هو الحل الوحيد الذي يضمن إرساء الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، مؤكداً دعم البرلمان العربي لقرار فخامة الرئيس محمود عباس بقطع كافة أشكال العلاقات مع قوة الاحتلال والتحلل من الاتفاقيات والالتزامات الموقعة معها" .
وقال رئيس البرلمان العربي في كلمته التي ألقاها يوم الأربعاء في افتتاح الجلسة الختامية لدور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي التي عقدت عن بعد بمشاركة الرئيس الفلسطيني محمود عباس :" إن البرلمان العربي يعقد هذه الجلسة الهامة عن بعد في ظل الظروف الدقيقة التي يمر بها عالمنا العربي وبالتزامن مع انتشار جائحة كورونا وما فرضته من تداعياتٍ على كافة المستويات، مقدماً تحية إجلال وإكبار للدول العربية التي قدمت نموذجاً نوعيًا متميزاً على كثير من دول العالم المتقدم بتوفير الرعاية والعلاج المجاني للمواطنين على أراضيها الذين أصيبوا بهذا الفيروس فصانت حقوق الإنسان في أعلى صورها" .
وأشار رئيس البرلمان العربي إلى "أن التطورات المتسارعة في العالم العربي وصلت إلى درجةٍ في غاية الخطورة تجاوزت مرحلة تهديد الأمن والاستقرار في المنطقة العربية إلى نزعة الاحتلال العسكري المباشر من قبل الدول الإقليمية ذات التوجهات الاستعمارية الطامعة في وضع يدها على ثروات الشعب العربي واتخاذ الأراضي العربية ساحةً للصراعات، منوهاً إلى أنه وإدراكاً من البرلمان العربي لخطورة هذه التدخلات الإقليمية على سيادة وأمن الدول العربية وأهمية وجود موقف عربي موحد للتعامل معها والعمل على إيقافها، معروض على الجلسة مشروع استراتيجية عربية موحدة للتعامل مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية والجمهورية التركية" .
 


“{{shareData.title}}”
جارى التحميل