‘ طغاة الريح ‘ ، بقلم: عمر رزوق الشامي - أبوسنان

2020-08-18 12:09:31 - اخر تحديث: 2020-09-16 09:08:33

فتاتٌ كيف يكمله شتات وكيف تشذّ من موتٍ رفاتُ وهل يسمو ذرى الأشراف قومٌ رعاةٌ في طليعتهم زناةُ


الصورة للتوضيح فقط - تصوير simpson33 iStock

بهم في كل جاريةٍ خصامٌ
فلا نامتْ إذا تمّتْ صلاةُ
على أشفارهم غدرٌ ومكرٌ
وترتيلٌ كما يبغي الطّغاةُ
إذا هلّت رياح الخير صدّوا
وناحتْ بالكهول الشائعاتُ
وهمّوا في مسير المكر عريا
فلا غطّت عليهم مَشرفاتُ
تراهم في دثار الهَوْن ذلّا
فلا عيشُ كريمٌ ولا مماتُ
لهم في كل تدميرٍ مَريدٍ
 تموت على جحافله الحياةُ
أفلّتْ أمة القرآن لما
تملّك واستباح بها الرّعاةُ
أُشِجّتْ راية الإسلام منها
تخلّى عن قيادتها القضاةُ
إذا كان الخؤون مليك قومٍ
فليس لداء أمّتنا أساةُ

بقلم : عمر رزوق الشامي  - أبوسنان
من ديوان " همسات فارس "

 

“{{shareData.title}}”
جارى التحميل