تعرفي على أعراض الولادة في الشهر الثامن

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2020-11-25 15:38:45 - اخر تحديث: 2020-11-28 07:48:22

هناك العديد من حالات الولادة في الشهر الثامن والتي تحدث دون وجود أي عوامل أو أسباب، ولا زال الطب يحتاط لحدوثها رغم عدم توقعها، فالولادة قبل الموعد المحدد واردة،


صورة للتوضيح فقط - iStock-LittleBee80

 وتحدث في الشهر السابع كثيراً، وقليلاً ما تحدث في الشهر الثامن، ولذلك تظهر بعض الأعراض للولادة في الشهر الثامن يشرحها الدكتور لبيب موسى، إختصاصي طب النساء والولادة كالآتي.

أعراض الولادة في الشهر الثامن
تشبه الأعراض في أغلبها الولادة الطبيعية في الشهر التاسع.
تشعر الحامل في البداية بضغط شديد في منطقة الحوض.
ظهور الألم في أسفل الظهر والذي يشتد بالتدريج.
نزول افرازات رحمية مثل الولادة الطبيعية.
الطلق بمعدل طلقة واحدة كل عشر دقائق" تقلصات رحمية".
ظهور اعراض التغيرات الهرمونية وتشمل القيء والشعور بالغثيان.

مخاطر الولادة في الشهر الثامن
تشمل المخاطر الأم والجنين
قد ترتبط المخاطر بالأم أو الجنين أو بالاثنين معاً.
قد يضطر الأطباء لاتخاذ قرار الولادة القيصرية بسبب اندفاع الماء بكثرة مثلاً أو تدلي المشيمة، أو أي من عوامل الخطورة.
تظهر لدى الجنين مشاكل خلقية مثل عيوب القلب.
وقد تظهر عليه مشاكل التنفس بمجرد الولادة بسبب عدم اكتمال نمو الرئتين، يحث قد يعاني المولود من نقص مادة السورفاكتانت وهي المادة التي تسمح بتمدد الرئتين، فقد يصاب المولود حينها بمتلازمة الضائقة التنفسية.
وقد يصاب الجنين بالشلل الدماغي.
وقد يتعرض الجنين لنزف في الدماغ.

كيف يمكن الوقاية من الولادة في الشهر الثامن؟
ليس هناك عوامل محددة للولادة المبكرة
ليس هناك أي أسباب ظاهرة للولادة المبكرة أو طريقة لمنعها.
في حال تكرار الولادة المبكرة يمكن اجراء عملية تطويق عنق الرحم لمنع الولادة قبل أوانها.
كما يمكن الحصول على ما يعرف بمقلدات البروجسترون.
ويجب الحد من التعب والارهاق، وممارسة الرياضات العنيفة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل