نساء عربيات يساعدن أخريات اقتصاديا - نردين عودة : ‘ المرأة المتمكنة قادرة على العطاء اكثر‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-01-12 20:39:58 - اخر تحديث: 2021-01-13 08:06:33

تسعى جمعية الروح النسائية التي تعمل على التطوير الاقتصادي والتشغيلي للنساء اللواتي تعرضن العنف، لتجنيد المزيد من المتطوعات لمشروع نساء داعمات ،

بهدف تعزيز مكانة النساء وتدعيمها..
للاستزادة اكثر حول الجمعية ونشاطاتها ، استضافت قناة هلا نردين عودة - مديرة البرامج في جمعية الروح النسائية - في الشمال  ..

تغيير اجتماعي لتعزيز مكانة المرأة الاقتصادية
وقالت عودة لقناة هلا : "جمعية الروح النسائية هي جمعية تسعى لإحداث تغيير اجتماعي بهدف تعزيز مكانة المرأة الاقتصادية في المجتمع بشكل عام، والنساء المتضررات من العنف بشكل خاص.
مجال عملنا في جميع أرجاء البلاد من شمال البلاد حتى جنوبها. حاليا نعمل بشكل مكثف في البلدات العربية في الشمال، في سخنين مثلا ضمن مشروع نساء داعمات وهدفنا هو إيصال النساء اللواتي يجدن صعوبات معينة بالاندماج في سوق العمل لاستقلالية مادية".

"امرأة متمكنة هي امرأة قادرة على العطاء اكثر"
وأضافت عودة : " النساء العربيات بحاجة ماسة الى جمعية كهذه،  نحن نجد مشاركة كبيرة من قبل النساء. امرأة متمكنة هي امرأة قادرة على العطاء اكثر للعائلة، للزوج والأولاد".
حول مدى مشاركة النساء العربيات في برامج تطوعية كالتي تقوم عليها الجمعية قالت عودة لقناة هلا : " حاليا نحن نتواجد في سخنين وهناك اقبال على المشاركة في برماج تطوع والامر محفز خاصة في ظل جائحة الكورونا والأوضاع التي نعيشها. لكننا نريد المزيد المشاركة واتوجه لكل النساء اللواتي لديهن روح العطاء والتعاون وإمكانية مد يد لامرأة أخرى ان يتوجهن الى الجمعية ويكن جزءا منها.
نسعى الى تجنيد عدد كبير من النساء القادمات من سوق العمل واللواتي لدين خبرة مهنية ليتطوعن في تقديم الدعم لنساء أخريات يجدن صعوبة معينة في الاندماج في سوق العمل، او في تطوير وتنمية مهنة خاصة بهن".




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل