تسلا توقف تصنيع أغلى سياراتها.. ما السبب؟

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-04-05 12:35:03 - اخر تحديث: 2021-04-06 15:28:37

أثار توقف تسلا الرائدة في صناعة السيارات الكهربائية عن تصنيع أيّ من طرازي أغلى سياراتها موديل X وموديل S التساؤلات.


صورة للتوضيح فقط - iStock-jetcityimage

وحسب وسائل إعلام عالمية، منذ بداية عام 2021، لم تصنّع "تسلا" أياً من الطرازين، ما أثار الشكوك حول توقف إنتاجهما رغم مبيعاتها الكبيرة.
وتعد سيارة موديل S، التي يبدأ سعرها من 80 ألف دولار، أول سيارة تجمعها "تسلا" بالكامل ، حيث بدأ إنتاجها في عام 2012، في حين ظهر طراز موديل X لأول مرة عام 2015.
ولم ترد "تسلا" على أي أسئلة حول الأمر، وفق شبكة سي إن إن، إلّا أن شركة تصنيع السيارات الكهربائية استطاعت إنتاج عدد قياسي من السيارات في ربعها الأخير من موديلات أخرى، حيث قامت بتصنيع 180,338 سيارة من طراز موديل 3 سيدان وموديل Y رباعية الدفع، وكلاهما من النماذج الأقل تكلفة للشركة والتي شكلت حوالي 90٪ من إجمالي المبيعات في 2020.
ويقول دان آيفز، المحلل التقني في "ويدبوش سيكيوريتيز"، إن أرقام المبيعات الإجمالية لشركة "تسلا" كانت أفضل بكثير، منبها إلى النقص في شرائح الكمبيوتر، الذي أثر على إنتاج السيارات في شركات صناعة السيارات حول العالم.
وأضاف آيفز" تسلا ربما أغلقت إنتاج سيارات طراز موديل S وX بسبب نقص الشرائح، وبدلاً من ذلك تستخدم الشرائح المتوفرة لديها لتصنيع السيارات التي لديها الطلب الأكبر".
وقد أوقف صانعو السيارات الآخرون إنتاج بعض سياراتهم الأقل شهرة لتوفير الشرائح لنماذجهم الأكثر مبيعاً، مثل الشاحنات الصغيرة وسيارات الدفع الرباعي الكبيرة، والتي تعد النماذج الأكثر ربحية لها.
في الوقت نفسه، تسعى تسلا للوصول بمعدل تصنيع الشاحنة "سايبر ترك" إلى رقم خيالي في العام الواحد، بحلول 2025.
وكشفت تقارير اقتصادية لمؤشرات أسهم شركة تسلا بالبورصة، عن خطط طموحة تحضر لها شركة صناعة السيارات الكهربائية فيما يخص شاحنتها الكهربائية "سايبر ترك".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل