موشحات - ٱلْحُبُّ تُهديهِ الطّبيعه للبشر - بقلم : أسماء طنوس - لمكر

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-02-08 10:10:16 - اخر تحديث: 2021-09-13 13:35:30

يا جَمالَ الوَصْفِ بَيْـنَ رْبوعِنـا --- في الزَّهْرِ والأطيارِ مع راعي القَطيع


اسماء طنوس - صورة شخصية

مــَرَّه تــــَـرى الأَزهـــــارَ تُسْـــــحِـرُنـــــــا   ---   ومــــــــــَـرَّةً الاِطيــــــار تُـــــغَنّــــــي  لِلرّبـــــــيــــــع
                      ___________________

والنَّرجِسُ ﭐلْخَـلاّبُ فَوَّحَ عِطْـــــرَهُ   ---   شَــــــوَّح لِعَـــــيْــــــنِ الزَّنــــــبَـقِ تُنــــــْظُــــــر إِلــــــو
وشَقيقُنا النِّعمان  فـارِش بَسْمِتُـه   ---   على شَفايــــــــِـف  حُسْنـُـــها مـا أَجْمــــــلُـه
                      ___________________
وتَناغَمَت أطيارُعَغْصونِ الشَّجَر  ---   رَقَّصَت الاِغصــــــانَ عَصَوْتِ النَّـــــغَـم
والغُصْنُ لَفَّ الطَّيْـرَ في أحْضانِهِ ---   كُــــــــلَّـمـــــا مـــــــالَ بِـــــــهِ  طَيْـــــــرُه ﭐبْتـــــــسَـم
                      ___________________
فَالطَّيْرُ يَعْشَــقُ  والزُّهــــــورُ تَحْلُـــــــمُ ---   والحُـــــــبُّ تُهـــــــديــــــــهِ الطَّبيـــــعَـه للبــــــشَـر
لِلأرضِ للأَحيـــــــاءِ حُــــــبٌّ طاهِــــــرُ ---   فَالحُــــــبُّ في حِضْنِ الطَّبــــــيعَـه إِنْتَشَـر
                      ___________________

 لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني [email protected]

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل