منسقة الأزياء قصيرة القامة من بيت جن :‘ امنيتي ان أغير تركيبة عقول البشر- عانيت من التنمر والحل يبدأ من التربية ‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-11-20 14:34:44 - اخر تحديث: 2021-11-20 18:03:59

قيم احترام وحب الإنسان وتقبل الآخر والتسامح هي من القيم السامية التي يجب أن يتحلى بها الإنسان لمدى الحياة، وليس فقط ضمن أسبوع خاص يخصص لذلك في المدراس

 وغيرها ضمن محاضرات ودروس .. هل فعلاً نحن نتقبل الآخر ام نسد بوجهه الطريق ونوجه له سهام كلماتنا الجارحة والمسيئة ؟ حول هذا الموضوع ، استضاف برنامج " عالموعد مع ميعاد " على قناة هلا الذي تقدمه الاعلامية ميعاد كيوف ناطور إيمان ابو صلاح من بيت جن صاحبة بوتيك ملابس  Drees up .
فإيمان ابو صلاح إنسانة مميزة ، فرغم التحديات والصعاب فرضت حضورها بقوة إرادتها، ولدت قصيرة القامة في عائلة دافئة منحتها كل الحُب والدعم، فإنطلقت لمعترك الحياة مُنتَصِبة القامة تمشي نحو استقلاليتها وتحقيق حُلْمِها فكان النجاح حليفها .

" لقد عانيت كثيراً بسبب هذا الموضوع"
وبالحديث عن تقبل الاخر والتنمر المجتمعي قالت إيمان ابو صلاح: " لقد عانيت كثيراً بسبب هذا الموضوع وحاربت كثيراً من اجل صنع التغيير وانتظرت اللحظة المناسبة من اجل ان اخرج واتحدث عن هذا الامر. اعتقدت انه مع مرور السنين ومع تقدم التكنولوجيا وتطور العالم تفكيرنا ايضاً سيتقدم ولكن اتضح لي عكس ذلك. انني اسمع كثيراً عن قضية التنمر المنتشرة في المدارس خاصة في المدارس الثانوية وهذا الامر يحزنني جداً لأنيي مررت بهذه التجربة الصعبة وعانيت من التنمر بمختلف اشكاله. ومن المستحيل ان اسكت عن هذا الامر".
وتابعت قائلة: " الحل لقضية التنمر وتقبل الاخر هو بسيط جداً ويبدأ من التربية السليمة والصحيحة للأهل. ممنوع ان نربي أولادنا على ان يتنمروا او يشفقوا على الاخرين بل ان يتعايشون معهم، يتقبلوهم ويحترموا أي انسان مختلف سواء من ناحية دينية او شكل او أي اختلافات أخرى" .

"لدي عائلة انا بدونها لا شيء"
وحول دعم عائلتها الكبير لها والذي كان سبباً في نجاحها قالت ايمان أبو صلاح: لدي عائلة انا بدونها لا شيء فهي السبب الأساسي لنجاحي. جعلتني عائلتي انسانة صلبة صاحبة مبادئ لا اتخلى عنها واشعرتني انني شخص يُعتمد عليه ولا يهم الاختلاف الذي احمله بل يجب علي تقبله. وانا شخصياً تقبلت هذا الاختلاف الامر الذي جعلني اشعر براحة كبيرة. على الرغم من ذلك يوجد العديد من الأشخاص الذين لا يتقبلون اختلافهم ويرفضون الاعتراف به".

"انا انتهز كل فرصة ممكنة من اجل افادة أولاد مجتمعنا"
وحول المحاضرات والورشات التي تقوم بتقديمها في مختلف المدارس والمراكز قالت ايمان أبو صلاح: " انا انتهز كل فرصة ممكنة من اجل افادة أولاد مجتمعنا وتغيير فكرهم الى الأفضل. خلال هذا الأسبوع كان لدي الكثير من المحاضرات في مختلف المدارس. والامر الذي اكتشفته من خلال هذه المحاضرات هو إذا ما فهم ولد واحد او اثنان المحتوى والرسالة التي ارغب بإيصالها إليهم فإنه من المحتمل ان نشهد تغيراً كبيراً في المستقبل في موضوع تقبل الاخر والتنمر. وانا بدوري سأستمر في تقديم المحاضرات من اجل ان اضع بصمتي في هذا التغيير".

" منذ ان كنت صغيرة وانا مولعة بالملابس والموضة"
وحول سبب افتتاحها لبوتيك ملابس في بيت جن قالت ايمان أبو صلاح: " منذ ان كنت صغيرة وانا مولعة بالملابس والموضة ولكنني تصعبت في ان أجد ما يلائمني لأرتديه. لذلك فكرت في شراء ما لم أستطع ارتدائه وبيعه، وهذا الامر اشعرني باكتفاء ذاتي وسعادة غامرة" .وأضافت: " لم اواجه الصعوبات لأنني بنيت لنفسي مجتمع يحترمني ويقدر انجازاتي ويراني انسانة طبيعية ومتميزة".

" لا ارغب بان اصبح أطول انسانة في العالم"
وحول السؤال الذي يطرح عليها بشكل دائم ما إذا كانت ترغب في ان تكون أطول انسانة في العالم قالت ايمان أبو صلاح:"  سؤلتُ هذا السؤال اكثر من مرة وكان جوابي دائماً لا، لا ارغب بان اصبح أطول انسانة في العالم. بل امنيتي الداخلية هي ان اغير تركيبة عقول البشر وجعلهم يتقبلون الاخر ويحترموه والتعامل معه بكل إنسانية".
وأضافت: " أقول للأهل ان يؤمنوا في اولادهم، ويجب على الأولاد ان يؤمنوا بأنفسهم لأنه مهما كان الدعم الذي تتلقونه من الأشخاص المحيطين بكم لن يفيدكم اذا لم تؤمنوا بأنفسكم".


صور من الفيديو  - تصوير رويترز


صور من الفيديو  - تصوير رويترز


صور من الفيديو  - تصوير رويترز

 
صور من الفيديو  - تصوير رويترز

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل