جمامعة: ‘ على مجلس يافة الناصرة معالجة قضية الروضة بمهنية‘ - المجلس يرد

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2021-12-01 23:13:53 - اخر تحديث: 2021-12-01 23:45:44

وجه رامي جمامعة عضو مجلس يافة الناصرة وعضو لجنة المعارف ، رسالة استجواب الى رئيس المجلس حول الاحداث الأخيرة في احدى الروضات التابعة لمجلس .


صور من مجلس يافة الناصرة

وجاء في الرسالة :" يجب التعامل مع قضية الروضة بمهنية ، والاهم من ذلك معالجتها كما يجب بطرق تربوية ومساندة الأهالي !! قمت اليوم بمطالبة المجلس المحلي بعقد جلسة طارئة بخصوص الاحداث الأخيرة بروضة في حيّ مراح الغزلان ، للأسف الشديد لم يرتقِ التعامل مع الموضوع الى المستوى المطلوب ، ولم تقدم حتى الآن حلول مهنية وموضوعية ، وهذا مؤشر مقلق جدا !!  حيث ان عددا لا يستهان به من الأطفال لا يحضرون الى الروضة ، ويتواجدون بالبيوت دون إيجاد أي إطار تعلّمي وبدون إيجاد حل تربوي . على المسؤولين العمل سريعا على استيعاب ومعالجة كل الأضرار النفسية ، والاجتماعية الناجمة عن الاحداث ، وتوفير كافة السبل للاهالي لتجاوز هذه الأزمة من توجيه ، استشارة ومرافقة مهنية!!  ادعموا الأهل في محنتهم هذه ، فاولادهم حشاشة قلبهم ، أغلى ما يملكون في الوجود ، كما تحبون انتم اولادكم واحفادكم ، فهم ايضا بالمثل !!  محاولات " التكنيس تحت السجادة "  والضغط للتنازل بشتى الوسائل ليس بمصلحة احد .. اجعلوا مصلحة الاطفال نصب اعينكم وفقط !! " .

تعقيب مجلس يافة الناصرة المحلي
من جانبه ، قال مجلس يافة الناصرة في بيان له :" إدارة مجلس يافة المحلي تأخذ كل توجه من المواطنين بكامل الجديّة،  قام عدد من الأهالي بالتوجه لقسم التربية والتعليم في مجلس يافة يشكون عن حالات عنف كلامي في إحدى الحضانات التابعة للمجلس المحلي. وبدورنا كمجلس محلي نأخذ كل توجّه بكامل الجدية، ومن هذا الباب أخذنا توجّه الأهالي على محمل الجدّ، وقمنا بما يجب أن نقوم به، حيث حوّلنا توجّههم للجهات المختصّة في وزارة المعارف والمسؤولة عن متابعة هذه الشكاوى، وبدورنا سنقوم بمتابعة معالجة القضية بشكل مباشر.
مجلس يافة يدين العنف بكافّة أشكاله، اللفظي والنفسي والجسدي، على الكبير والصغير، ونستنكر كلّ عمل فيه عنف. وهذا التوجّه من الأهالي يحفّزنا أكثر على تحسين ظروف جهاز التربية والتعليم في يافة، لا سيّما الأطر المخصّصة للأطفال من حضانات وروضات وبساتين" .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل