عمليات الإجلاء من مجمع آزوفستال للصلب بأوكرانيا تركز على الجرحى والمسعفين

تقرير رويترز

2022-05-08 07:38:40 - اخر تحديث: 2022-05-09 10:41:13

كييف (رويترز) - قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن جهود الإجلاء ستركز على إخراج الجرحى والمسعفين من مصنع آزوفستال للصلب الذي تعرض للقصف في ماريوبول


(Photo by ANDREY BORODULIN/AFP via Getty Images)

 وذلك بعد أن تم نقل جميع النساء والأطفال والمسنين المحاصرين في المصنع إلى مكان آمن.
تعهد مقاتلو المقاومة الأوكرانية في المصنع بعدم الاستسلام وتسعى القوات الروسية لإعلان النصر في المعركة الطويلة للسيطرة على المصنع المترامي الأطراف قبل الاحتفالات بيوم النصر يوم الاثنين في موسكو والتي تحيي ذكرى انتصار الاتحاد السوفيتي على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية.
أصبح مصنع آزوفستال للصلب الذي يعود إلى الحقبة السوفيتية، وهو آخر معقل للقوات الأوكرانية في المدينة الساحلية الرئيسية، رمزا لمقاومة المساعي الروسية للاستيلاء على مساحات من شرق وجنوب أوكرانيا في الحرب المستمرة منذ 10 أسابيع.
ومن المقرر أن يجري الرئيس الأمريكي جو بايدن وزعماء آخرون لمجموعة السبع اتصالا مرئيا مع زيلينسكي يوم الأحد في استعراض للوحدة قبل يوم النصر الذي سيشهد فيه الرئيس فلاديمير بوتين عرضا عسكريا ضخما في موسكو.

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في بيان يوم السبت إن هجوم بوتين الوحشي لا يتسبب فقط في دمار لا يوصف في أوكرانيا بل إنه يهدد السلام والأمن في جميع أنحاء أوروبا.
وتعهدت بريطانيا بتقديم 1.3 مليار جنيه استرليني (1.6 مليار دولار) أخرى، أي ضعف التزاماتها السابقة بالإنفاق وما قالت إنه أعلى معدل إنفاق للبلاد بشأن صراع منذ الحربين في العراق وأفغانستان.
قد يكشف خطاب يوم النصر لبوتين عن أدلة على مستقبل الحرب التي شنها في 24 فبراير شباط بهجوم فاشل على العاصمة كييف. وتعرضت جهود روسيا لمشكلات لوجستية وخسائر كبيرة في مواجهة المقاومة الشرسة.
وقال مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية وليام بيرنز إن بوتين مقتنع بأن "تصعيد" الصراع العسكري في أوكرانيا سيعزز النتيجة التي يمكن أن تحصل عليها روسيا.
وقال بيرنز لصحيفة فايننشال تايمز "إنه (بوتين) في حالة ذهنية تجعله لا يعتقد أن بوسعه تحمل الخسارة".
ويشير مراقبون آخرون إلى أن بوتين قد يعلن أن "المهمة أنجزت". وقالت وكالة المخابرات الدفاعية الأوكرانية إن تقارير أفادت بوجود مسؤولين من الكرملين في ماريوبول للإعداد لاستعراض يوم النصر في المدينة المدمرة.

* إجلاء المدنيين في آزوفستال إلى مناطق آمنة
قال زيلينسكي في خطاب ألقاه في وقت متأخر من الليل يوم السبت إنه تم إنقاذ أكثر من 300 مدني من مصنع آزوفستال وإن السلطات ستركز الآن على إجلاء الجرحى والمسعفين ومساعدة السكان في أماكن أخرى في ماريوبول والمناطق المحيطة بها إلى أماكن آمنة.
وأعلن الانفصاليون المدعومون من روسيا عن إجلاء 176 مدنيا من المصنع. ولم يتضح ما إذا كان الرجال المدنيون لا يزالون هناك.
ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من روايات أي من الجانبين.
وتحت قصف مكثف، بات المقاتلون والمدنيون محاصرين منذ أسابيع في مخابئ عميقة وأنفاق تتقاطع مع الموقع، مع القليل من الطعام والماء والأدوية. وعم الخراب مدينة ماريوبول بسبب القصف الروسي المستمر منذ أسابيع. وتم تدمير مصنع الصلب إلى حد كبير.
وتصف موسكو الحرب بأنها "عملية عسكرية خاصة" لنزع سلاح أوكرانيا وتخليصها من القومية المعادية لروسيا التي يثيرها الغرب. وتقول أوكرانيا والغرب إن روسيا شنت حربا ليس لها أي مبرر.
وفي كييف، قالت منظمة الصحة العالمية يوم السبت إنها وثقت 200 هجوم على منشآت رعاية صحية في أوكرانيا، في أحدث مزاعم بارتكاب القوات الروسية جرائم حرب. وتنفي روسيا مهاجمة أهداف مدنية.
وتعد ماريوبول، الواقعة بين شبه جزيرة القرم التي استولت عليها موسكو في عام 2014 وأجزاء من شرق أوكرانيا استولى عليها الانفصاليون المدعومون من روسيا في ذلك العام، المحور لربط المنطقتين الخاضعتين لسيطرة روسيا وعرقلة الصادرات الأوكرانية.
وقالت هيئة الأركان العامة الأوكرانية إن الهجوم الروسي في شرق أوكرانيا يهدف إلى فرض سيطرة كاملة على منطقتي دونيتسك ولوجانسك اللتين أعلنهما الانفصاليون الموالون لروسيا جمهوريتين مستقلتين والحفاظ على الممر البري بين هذه الأراضي وشبه جزيرة القرم.

* ضربات بطائرات مسيرة في مولدوفا
اتهم رئيس مجلس النواب الروسي فياتشيسلاف فولودين واشنطن بتنسيق العمليات العسكرية في أوكرانيا قائلا إن ذلك يرقى إلى مستوى التدخل الأمريكي المباشر في عمل عسكري ضد روسيا.
وقال مسؤولون أمريكيون إن الولايات المتحدة قدمت معلومات مخابراتية لأوكرانيا للمساعدة في مواجهة الهجوم الروسي لكنهم نفوا أن تتضمن هذه المعلومات بيانات استهداف دقيقة.
وزودت واشنطن وأعضاء أوروبيون في حلف شمال الأطلسي كييف بأسلحة ثقيلة لكنهم يقولون إنهم لن يشاركوا في القتال.
وقال قائد روسي كبير الشهر الماضي إن روسيا تخطط للسيطرة الكاملة على جنوب أوكرانيا لتحسين وصول روسيا إلى ترانسنيستريا، وهي منطقة انفصالية من مولدوفا تجاه الغرب.
وقال انفصاليون موالون لروسيا في مولدوفا يوم السبت إن ترانسنيستريا تعرضت أربع مرات من قبل لهجمات يشتبه أنها بطائرات مسيرة بالقرب من الحدود الأوكرانية.
ونفت أوكرانيا مرارا أي مسؤولية عن تلك الحوادث قائلة إنها تعتقد أن روسيا تشن الهجمات لإثارة الحرب. ونفت موسكو أيضا المسؤولية.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل