أطباء وممرضون في الناصرة :‘ نطالب بمحطة شرطة في كل مستشفى لمنع الاعتداء على الطواقم الطبية ‘

موقع بانيت وصحيفة بانوراما

2022-06-19 19:28:38 - اخر تحديث: 2022-06-19 23:19:02

ضمن الخطوات الاحتجاجية ضد ظاهرة الاعتداء المتكرر على الطواقم الطبية في البلاد، شارك عدد من الأطباء والممرضين والعاملين في مستشفى الناصرة الانجليزي، مؤخرا،

بوقفة احتجاجية أمام المستشفى، للتنديد بالاعتداءات المتكررة على الأطباء والممرضين والعاملين في الجهاز الصحي.
واستنكر عدد من المشاركين في الوقفة ، خلال حديثهم لقناة هلا ، استنكروا هذه الظاهرة الخطيرة الآخذة بالتفشي في المراكز الطبية المختلفة، وأكدوا أن "المستشفيات جاءت لخدمة الناس، كما ويجب الحفاظ على حرمة المستشفى كما نحافظ تماما على حرمة الأماكن المقدسة الأخرى".
مراسلة قناة هلا، بيداء أبو رحال، التقت بعدد من المشاركين في الوقفة الاحتجاجية وعادت الينا بالتقرير التالي..

" على الشرطة ووزير الأمن أن يتدخلوا "
بروفيسور فهد حكيم قال في حديثه لقناة هلا :" للأسف الوضع لا يطاق ، ليست طبيبة في المركز ، ولا أطباء في الناصرة والشمال ، وانما في كل المستشفيات . المستشفيات جاءت لتخدم الناس وتعطي الفرحة وتعيد الصحي لهم ، ولكن للأسف المجتمع الإسرائيلي بشكل عام وحولنا بشكل خاص يحاربون الطواقم الطبية التي جاءت لتخدمك . نحن لا نريد أن نتشاجر مع أحد بل العكس فنحن نأتي لخدمة المجتمع " .
وأضاف بروفيسور فهد حكيم :" إقامة محطات شرطة في المستشفيات ممكن أن تفيدنا جدا ، ولكن للأسف كما ترين خلفي توجد محطة شرطة ولكنها فارغة بسبب نقص في الشرطة . وأنا أقول الشرطة يجب أن تتدخل ووزير الأمن يجب أن يتدخل . على الحكومة أن تضع ميزانيات لهذا الموضوع . الهدف ليس اخافة الناس وانما إعطاء الأمان والحماية للطواقم والمواطنين . نحن قلوبنا على المجتمع ونريد شيئا بسيطا وهو أن تكون قلوب المجتمع علينا أيضا " .

" حوادث الاعتداء التي لا نسمع عنها أكثر من التي نسمع عنها "
من جانبه ، قال الدكتور ساهر عابد رئيس نقابة الأطباء في الناصرة في حديثه لقناة هلا :" كل يوم نسمع خبر جديدا ان كان في المجتمع العربي او المجتمع اليهودي ، عن اعتداء على الطواقم الطبية . وللأسف ما لا نسمعه عن حوادث الاعتداء على الطواقم الطبية أكثر مما نسمعه . والسبب أن الطاقم الطبي اعتاد أن يسمع أكثر من اللازم ، حيث نسمع شتائم بل وصل الأمر اليوم الى حد الضرب " .
وأضاف الدكتور ساهر عابد :" هناك 3 أمور يفترض على المسؤولين العمل عليها ، بداية الحماية من مكان العمل ، ثانيا تواجد الشرطة أيضا نقابة الأطباء العامة في إسرائيل يتوجب عليها أن تأخذ الخطوات مقابل الحكومة والوزارات لحماية الأطباء " .
ومضى بالقول عن دور الشرطة :" يقولون أنه لا توجد ميزانيات للشرطة للتواجد في المستشفيات ، لذا يجب أن يعطوهم ميزانيات " . 

" الشرطة ووزارة الصحة تتحملان المسؤولية "
فيما أوضح وائل شومر رئيس الممرضين في قسم الطوارئ :" للأسف ليست هذه المرة الأولى التي يحدث فيها اعتداء على الطواقم الطبية ، وأعتقد أنها ليست اخر مرة . وللأسف أيضا فان العنف مستر في كل مكان " .
وأضاف وائل شومر :" في إسرائيل هناك عشرات الاف الاعتداء على الطواقم الطبية سنويا ، وهذه الحالات تحدث نتيجة عدة أمور ، ولا شك أن المسؤولين عن إيقاف هذه الحالات هم الشرطة ووزارة الصحة . نحن نطالب بحماية العمال ، كما يجب أن تكون عقوبات رادعة ، ويجب أن يتم توفير ميزانيات لزيادة عدد الحراس في اقسام الطوارئ ، وأن نزيد عدد قوات الشرطة في البلدات العربية " .

" نطالب بوضع محطات شرطة في المستشفيات "
وختاما ، أكد الدكتور منذر حيكم رئيس لجنة الأطباء في المستشفى الإنجليزي – الناصرة ، في حديثه لقناة هلا :" قضية الاعتداءات في المستشفيات والعيادات كانت ولا زالت للأسف ، والسؤال هنا ماذا ستفعل الدولة من أجل التخفيف من هذه الظاهرة " .
وأضاف :" نقابة الأطباء طالبت بوضع محطة شرطة في المستشفيات ، وحتى اليوم الدولة لم تستجب ، وهذا هو مطلبنا  . كما يجب أن تكون عقوبات رادعة للمعتدي " .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
“{{shareData.title}}”
جارى التحميل